اختتام جائزة البحرين الكبرى لحفظ القرآن

الأربعاء، 20 مارس 2019 ( 05:38 ص - بتوقيت UTC )

تسعى الدول الإسلامية على نشر قيم وتعاليم الدين الإسلامي بين مكونات المجتمع، من خلال نشر مسابقات وفعاليات لحفظ القرآن والأحاديث النبوية، وفي مملكة البحرين اختتمت إدارة شؤون القرآن الكريم التابعة لوزارة العدل والشؤون الإسلامية، التصفيات النهائية لجائزة البحرين الكبرى لحفظ القرآن في دورتها 24، وسيكون المشاركون في المسابقة على موعد مع توزيع الجوائز خلال شهر رمضان، فيما يتم تكريم الفائزات خلال شهر أبريل.

وتضم الجائزة العديد من المسابقة للذكور والإناث، وشهدت الجائزة خلال الدورة الحالية أعلى نسبة مشاركات، حيث بلغ عدد المشاركين 3370 بواقع 1886 من الذكور و1484 من الإناث، بحسب ما صرح وكيل الوزارة للشؤون الإسلامية الدكتور فريد بن يعقوب المفتاح، وتوزع المشاركون على مسابقات الجائزة، حيث بلغ عدد المشاركين في مسابقة حفظ القرآن الكريم لطلبة المراكز والحلقات القرآنية بفروعها الستة 2162 مشاركاً ومشاركة، وشارك المتسابقون والمتسابقات في مسابقات الجائزة كما يلي: حفظ القرآن الكريم كاملاً 164، حفظ عشرين جزاءً متتالياً 83، حفظ عشرة أجزاء متتالية 132، حفظ خمسة أجزاء متتالية 389، حفظ ثلاثة أجزاء 600، حفظ جزء واحد من القرآن الكريم 739، مسابقة بيان لطلبة المدارس 209، حيث انعقدت تصفياتها النهائية في معهد الشيخ خليفة للتكنولوجيا، بينما شارك في مسابقة أجران 75 من ذوي الإعاقة الذهنية البسيطة، والتي انعقدت تصفياتها بمركز شيخان الفارسي للتخاطب الشامل، فيما بلغ عدد المشاركين في مسابقة غفران 36 من نزلاء إدارة الإصلاح والتأهيل، وحظيت مسابقة رضوان بمشاركة 251 متسابقا ومتسابقة من عموم الجمهور، أما مسابقة سلمان الفارسي فقد شارك فيها 142 من الناطقين بغير اللغة العربية، كما شارك في مسابقة التلاوة وحسن الأداء 550.

ويأتي استمرار الجائزة على مدار الـ 24 عاماً، وتحت الرعاية الملكية السامية، دليلاً على حرص القيادة في البحرين على خدمة كتاب الله تعالى، ونشر تعاليمه وقيمه بين مختلف فئات المجتمع، والعناية بحفاظ القرآن الكريم وحملته وطباعة المصحف، بحسب حديث الدكتور المفتاح، ويعد الراحل الشيخ عبدالله بن خالد آل خليفة المؤسس الأول للجائزة، حيث شهدت الجائزة تطوراً كبيراً  تحت إشرافه.

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية