احتياجات أصحاب الهمم.. جلسة حوارية في "طرق دبي"

السبت، 16 مارس 2019 ( 04:19 م - بتوقيت UTC )

تحرص الإمارات على توفير سُبل الرعاية الاجتماعية لأصحاب الهمم، حيث تعمل على تمكينهم ودمجهم في المجتمع من خلال حمايتهم وتأمين الحياة الكريمة لهم مما يؤهلهم ليكونوا أفراداً منتجين، ويتم ذلك عن طريق عدة مبادرات وبرامج مدروسة ترمي إلى مراعاة الاحتياجات الخاصة لهذه الفئة والاهتمام بهم والوقوف إلى جانبهم ومساعدتهم على تخطي ما يواجههم من تحديات، لهذا عقد مجلس المتعاملين في هيئة الطرق والمواصلات جلسة حوارية مع 73 ممثلا عن الجهات والمراكز ذات الصلة وأصحاب الهمم وأولياء امورهم بالتعاون مع مركز راشد لأصحاب الهمم.

تناول اللقاء بحث أهم الاحتياجات والمتطلبات التي يتطلع لها أصحاب الهمم في إطار حرص الهيئة الدائم على تقديم الخدمات المتميزة والدعم والتعاون المستمر لأصحاب الهمم استجابة لمبادرة حكومة دبي الرشيدة "مجتمعي – مكان للجميع".

أسفرت مناقشات المجلس عن طرح العديد من الأفكار المقترحات منها تدريب سائقي ومشرفي وسائل النقل الجماعي على كيفية التعامل مع جميع فئات أصحاب الهمم وخاصة مرضى التوحد ووضع ملصقات على مركبات أصحاب الهمم لتنبيه مستخدمي الطريق بالمركبات التي يستخدمها أصحاب الهمم، كما حث الحضور على ضرورة زيادة نسبة عدد مركبات الأجرة المخصصة لأصحاب الهمم نظرا لزيادة الطلب عليها مع توفير مواصفات تلائم أصحاب الهمم وخاصة معايير فتح الأبواب من الأطراف بدلا من فتحها من الجهة الخلفية.

إضافة إلى اقتراح توفير مواقف لذوي الإعاقة البصرية على غرار بقية الفئات من أصحاب الهمم، كما تم طرح فكرة تخصيص أماكن خاصة لأصحاب الهمم داخل كافة أنماط المواصلات الجماعية وخاصة من الفئات التي تعاني من فرط الحركة اللاإرادية داخل عربات القطارات والحافلات والترام وخدمات النقل البحري حفاظا على سلامتهم وسلامة من حولهم.

ads

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية