عندما تحدث الأشياء الجيدة للأشخاص السيئين.. ماذا نفعل؟

الاثنين، 18 فبراير 2019 ( 06:48 ص - بتوقيت UTC )

لم تجد مستخدمة "فايسبوك" سلمى عماد حلاً أمامها سوى الاعتراف بمشكلتها على رغم أنّ الكثيرين لا يملكون الجرأة للاعتراف بمثل هذه الصفات غير الحميدة، لكنّ سلمى قالت عبر حسابها الشخصي إنّها بعد ست سنوات من عدم الإنجاب بدأت تحقد على كل شخص يرزق بمولود بخاصة إذا كان هذا الشخص ممن لا تحبهم أو تراهم أشخاصاً سيئين.

ومع ذلك، مَن كان يغضب مِن الأشياء الجيدة التي تحدث للأشرار، فهو ليس وحده، ولكنّه لن يفعل الكثير في شأنها، وفقًا لأبحاث جديدة  نُشرت في مجلة PLOS ONE العلمية، وضحت كيف يستجيب الناس لنوعين من المظالم، عندما تحدث أشياء سيئة لأشخاص صالحين، وعندما تحدث أشياء جيدة لأشخاص سيئين.

في المقام الأول، حين يحدث أمر سيئ لشخص جيد، مثل إعصار مدمر ضرب مدينة ما، يهتم البشر على نحو موثوق بالمساعدة، ولكن فقط بطريقة اسمية، "الجميع يريد المساعدة"، وكما يقول عضو فريق الدراسة جيفري غالاك، الأستاذ المساعد في التسويق بجامعة كارنيجي ميلون: "إنّهم يفعلون ذلك بدرجة بسيطة، فعندما يحدث الإعصار نصرخ جميعاً، ونريد أن نساعد، لكنّنا نعطيهم 10 دولارات.. نحن لا نحاول ولا نفكر أن نبني لهم منازلاً جديدة".

الشعور بالعدالة وعدمه

توضح هذه الاستجابة أنّ مبلغاً يسيراً من المال يمكن أن يساعدنا في الشعور بالعدالة، في حال حدث أمر سيء لشخص جيد، إذ جعلنا هذا المبلغ الضئيل نشعر بأنّنا أعدنا تصحيح مسار العالم مرة أخرى، فقط ببعض الدولارات البسيطة، لكنّ العكس ليس صحيحًا بالضرورة، فعندما يكافئ الناس السيئين على رغم من سلوكهم الفاسد، ويحدث لهم شيء جيد أو رائع فإنّ الناس من حولهم عادة ما يترددون في فعل أي شيء حيال ذلك، حتى عندما يكونوا غاضبين و واثقين من عدم عدالة الموقف. 

وفي المناسبات النادرة التي يقرر فيها الناس اتخاذ إجراءات ضد الشخص السيئ الذي حدث له أمر جيد، يقول البحث إنّهم يصلون إلى الانهيار، وقد يخسرون كل مواردهم وطاقتهم، وليس مجرد كمية رمزية، في محاولة منهم لحرمان ذلك الشخص من كل شيء لا ينبغي له أن يمتلكه. وأكد الباحثون أنّ الرغبة في القضاء التام على المكاسب غير المشروعة التي يحصل عليها الأشخاص السيئين، هي الدافع وراء إحساس الآخرين بأنّه لن تحدث العدالة، حتى يتم ردع الشخص السيئ بصورة فعّالة وتغيير سلوكه ومواقفه.

تقلبات الأقدار والمواقف

علّقت صفحة "futurity" المتخصصة في رصد الأخبار البحثية للجامات على نتائج البحث المثير للجدل، بعد نيله تفاعل الآلاف من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي، وفي منشور بثته عبر صفحتها على "فايسبوك"،  قالت: "عندما يرى الناس العاديون أشياء سيئة تحدث للأشخاص الطيبين، يبدو أن التبرع ببعض الدولارات أمر جيد، بينما تخصيص بضعة دولارات لمعاقبة شخص سيء وسلب منافعه، لا تجدي، ولكنّ الأمر يستلزم التضحية بالكثير للحيلولة أمام الشخص السيء والأشياء الجيدة، لذلك فإنّ معظم الناس ينتظرون تقلبات القدر  مع الأشخاص السيئين لينتقمون منهم". 

ads

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية