ميناء الملك عبدالعزيز يفوز بجائزة المحطة الأكثر ابتكاراً

الأحد، 20 يناير 2019 ( 06:15 ص - بتوقيت UTC )

في ظل الجهود التي تبذلها الهيئة العامة للموانئ "موانئ" نحو تعزيز خدمات الموانئ السعودية ورفع مستوى قدرتها التشغيلية واللوجستية، بما يحقق أهداف وركائز رؤية المملكة 2030، حققت الشركة السعودية العالمية للموانئ، مشغل محطة الحاويات الثانية بميناء الملك عبدالعزيز جائزة المحطة الأكثر ابتكاراً لعام ٢٠١٨م، وجائزة المحطة الأفضل في خدمة العملاء لعام ٢٠١٨م، والذي ينظم من قبل International Finance Awards.

ميناء الملك عبد العزيز في الدمام هو الميناء الرئيسي للمملكة على الخليج العربي، ويعتبر الميناء مكتفي ذاتيا بتوفير المكاتب الإدارية والورش البحرية والميكانيكية والكهرباء والهاتف وشبكة الاتصالات البحرية ومحطة تكرير المياه، ويحتوي أيضا على عيادة وقسم أطفائية، ويرتبط الميناء بعدة طرق سريعة وسكة حديد مع الميناء الجاف في الرياض، ويغطي الميناء ككل مساحة 193مليون متر مربع. وللميناء أسطوله الخاص من قوارب الإطفاء وقوارب نقل النفايات وقوارب المسح وغيرها. وقد كان للميناء دورا مهما في فترة تحرير الكويت في حرب الخليج الثانية.

ويعتبر الميناء  البوابة الرئيسية لدخول البضائع من كافة أنحاء العالم إلى المنطقتين الشرقية والوسطى من المملكة، حيث بني لخدمة صناعة النفط وخدمة كافة المدن الرئيسية في كل المناطق شرق ووسط المملكة.

الهيئة العامة للموانئ هي وكالة حكومية تشرف على الموانئ السعودية، تأسست في عام 1976 م كوكالة مستقلة، حيث كانت تعمل على تنظيم عمليات الموانئ، ومع مرور الوقت انتقلت إلى التشغيل الفعلي حيث قامت الدولة على عمل عقود مع شركات تعمل على تشغيل الموانئ، وتشرف على موانىء المملكة.

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية