جماهير ريال مدريد غاضبة.. تعرف إلى السبب

الجمعة، 18 يناير 2019 ( 03:55 م - بتوقيت UTC )

عبر تغريدة حزينة، ودع حارس مرمى الفريق الملكي ريال مدريد كيلور نافاس، جمهور الميرنغي، ما جعل جماهير الريال، وهو من الأندية الأكثر شعبية في العالم، في حالة غضب شديدة من رحيل حارس يمتلك هذه الموهبة التي أنقذت عرين الفريق خلال سنوات المجد الأخيرة. 

نافاس انضم للفريق الملكي في  العام 2014 بعدما دفع الشرط الجزائي في عقده مع فريق ليفانتي والبالغ 10 ملايين دولار،  وقد تألق مع الفريق منذ ذلك الحين، واستطاع أن يحقق أرقاماً قياسية، ويتوج مع الفريق بثلاثة ألقاب متتالية من دوري أبطال أوروبا، في أعوام 2016 و2017 و2018، بالإضافة إلى الدوري الإسباني في موسم 2017، والذي كان له دور كبير في الإنجاز بفضل تصدياته الرائعة وحفاظه على شباكه نظيفة في مباريات حاسمة.

مفاضلة

 الجدير بالذكر أن الفريق الملكي استبدل الحارس البلجيكي كورتوا والذي قدم من تشيلسي بنافاس، ما أشعل تعليقات المفاضلة والمقارنة، إذ رأى فريق من المغردين عبر "تويتر" أن صفقة كورتوا أضرت بالفريق وجعلته يخسر حارساً من الطراز الرفيع بحجم الكوستاريكي كيلور نافاس.

فيما رأى الفريق الآخر من جماهير الملكي أن نافاس حارس جيد، ولكنه قي الوقت ذاته لا يقارن مع كورتوا، كما يوضح الخبير الكروي عماد الدين سعد، والذي قال إن كورتوا يعد من فئة الحراس النادرين، الذين ينتظرون الفرصة ليصبحوا أساطير في مركز الحراسة لكرة القدم.

ويوضح سعد، عبر حسابه الشخصي على "فايسبوك" أن كورتوا قابله حظ عاثر بمحرد انتقاله للنادي الملكي، وهو سقوط النادي بعد أن غادرته الأعمدة الرئيسية، التي كانت تصل به إلى منصات التتويج، وتجعله الفريق الأقوى عالمياً، إذ رحل الدون كريستيانو رونالدو إلى يوفنتوس، واستقال الفرنسي زين الدين زيدان من تدريب الفريق.

وجهة نافاس

ووفق مواقع رياضية عالمية، فإن كيلور نافاس يخطط إلى استغلال فترة الانتقالات الشتوية الجارية خلال شهر كانون الثاني (يناير) للانتقال إلى صفوف فريق يلعب له أساسياً، ولا يجلسه على دكة البدلاء كما يفعل الريال، وفي الغالب الفريقان الأقرب لاستقبال نافاس هما المدفعجية الأرسنال الإنكليزي، أو بروسيا دورتموند الألماني.

ويأمل بعض عشاق الفريق الملكي، أن تتدارك إدارة النادي موقفها، وتعيد النظر في الاستغناء عن نافاس، موضحين أنه سيسير على شاكلة الكثيرين من أبناء النادي الملكي الذين فرط فيهم مقابل ثمن بخس، وتألقوا مع أنديتهم ورجع ليشتريهم بأثمان خيالية بعد ذلك.

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية