التنمية السياسية.. تجمع مجلس النواب مع معهد البحرين

الجمعة، 4 يناير 2019 ( 09:17 ص - بتوقيت UTC )

المجلس النيابي البحريني يواصل التعاون المشترك وتبادل الخبرات بين المؤسسات والهيئات الوطنية، بما يترجم إلتزام مؤسسات الدولة في دعم المشروع الإصلاحي للملك حمد بن عيسى آل خلفية عاهل البحرين، وترجمة للتطلعات الرامية في دعم المسيرة الديمقراطية.

وإمتدادا لذلك، وقعت الأمانة العامة لمجلس النواب مع معهد البحرين للتنمية السياسية، اتفاقية تعاون. ويعمل معهد البحرين للتنمية السياسية دورا في نشر الثقافة الديمقراطية، ودعم وترسيخ مفهوم المبادئ الديمقراطية السليمة، وتوفير برامج التدريب والدراسات والبحوث المتعلقة بالمجال الدستوري والقانوني، لمختلف فئات المجتمع بشكل عام، وبصورة خاصة إلى النواب ومنتسبي الأمانة العامة في المجلس.

الأمين العام بمجلس النواب المستشار راشد محمد بونجمة أكد على أهمية التعاون والشراكة وتبادل الخبرات بين المؤسسات والهيئات الوطنية. ومثل بونجمة الأمانة العامة في التوقيع على الاتفاقية، فيما من المعهد وقع أنور أحمد، القائمة بأعمال المدير التنفيذي لمعهد البحرين للتنمية، كما حضر التوقيع على الاتفاقية خالد فياض المستشار السياسي بالمعهد، ومريم اليامي رئيس التدريب السياسي، إضافة إلى نواف أحمد رئيس العلاقات العامة.

وتعد الاتفاقية المبرمة بين مجلس النواب معهد البحرين للتنمية السياسية، استمراراً لمسيرة التعاون المشترك بين الطرفين، وتواصلاً للشراكة الاستراتيجية التي تربطهما في مجال التعاون في تنفيذ البرامج، وعقد الدورات التدريبية، سواء لأصحاب السعادة النواب، أو لموظفي الأمانة العامة لمجلس النواب بما يلعب دوراً مهما في رفع الكفاءة وتعزيز القدرات لديهم.

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية