"هل جربت إنقاص وزنك وفشلت؟".. تعرف إلى الأسباب

الاثنين، 31 ديسمبر 2018 ( 01:00 م - بتوقيت UTC )

"ما أسباب ثبات الوزن وعدم نزوله مع قلة الأكل وممارسه الرياضة؟"بهذه التغريدة استفسرت المستخدمة ربى، عبر موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" عن سبب ثبات وزنها على رغم تقليلها من كميات الطعام وممارستها للتمارين الرياضية.

والحقيقة أن هذه ليست مشكلة ربى وحدها؛ فقد  كتبت مستخدمة أخرى عن نفس التجربة في تغريدة تقول فيها: "بكمل (أُكمل) بعد يومين شهرين، والوزن عندي ثابت ما تغير، بالشهر الأول نزل، لكن بعدها الشهر الثاني توقف وش (ماهو) الحل اللي يكسر ثبات الوزن؟" وكثير من الاستفسارات المنتشرة عبر الـ "سوشال ميديا" وتحمل نفس المعنى.

بعض المستخدمين تفاعلوا مع هذه التساؤلات وجادوا ببعض الإجابات مثل صاحبة حساب يحمل اسم Lost Dream التي كتبت تغريدة تنصح فيها بتجربة نظام "الديتوكس" لكسر مشكل ثبات الوزن، وقالت: "عن تجربة، في نظام اسمه الديتوكس (التخلص من السموم) يكسر ثبات الوزن تستمرين عليه لمدة أسبوع (خضار فواكه) ينزلك من اثنين لثلاثة كيلو، وبعدها تبدأين تمشين على نظام معين ينزل وزنك بسهولة".

من جهته، محمد الرسيني، وهو مدرب رياضي معتمد عالمياً كما يعرف نفسه عبر تويتر، كتب يقول في تغريدته: "ثبات الوزن قد لا يكون مشكلة أساساً لكي نبحث له عن حل.. المشكلة هي ثبات النتائج التي قد تتحسن على رغم ثبات الوزن، مثل شكل الجسم (نسبة الدهون) والتطور بالتمرين (القوة والتحمل واللياقة ومستويات الطاقة) وما إلى ذلك".

أما الدكتور حامد الودعاني،‏ وهو استشاري أول جراحة السمنة والمناظير والجراحة العامة، فخط تغريدة يقول فيها: "من أهم طرق كسر ثبات الوزن صدم الجسم بإعطائه كمية من الطعام على خلاف ما يتوقع، أو التنوع بالأكل؛ لذا أنصح بالاستفادة من اليوم المفتوح أسبوعياً لإيهام الجسم بأنه سيحصل على الطعام بجميع الأوقات ما يعني حرق سعرات حرارية وبالتالي نزول الوزن بعد الثبات".

 يعتقد الكثير من الأشخاص بأن اتباع الحميات الغذائية وحدها كفيل بإنقاص الوزن الزائد، ولكن هناك الكثير من الأمور الأخرى التي تعيق هذه العملية، بل وتتسبب في ثبات الوزن، وفق ما جاء في موقع webmed.

ومن بين الأمور التي تؤدي إلى ثبات الوزن، بحسب الموقع، قلة أو زيادة عدد ساعات النوم؛ إذ أن الجسم يفرز الكثير من الهرمونات المرتبطة بالشهية والجوع؛ لذا يجب الالتزام بالحصول على قسط كافٍ من النوم ودون زيادة، وينصح بسبع أو ثمان ساعات في اليوم.

الماء أيضاً له دور كبير في التخلص من الوزن الزائد، وعليه فإن قلة تناول الماء تتسبب في ثبات الوزن، وبالتالي فعلى الراغبين في تغيير وزنهم تناول لترين من الماء يومياً. وذكر المصدر ذاته أن من الأسباب المؤدية لثبات الوزن كذلك عدم تحديد مواعيد معينة لتناول الطعام، ففي هذه الحالة يقوم الجسم باختزان المزيد من الدهون، ولكن عند تحديد مواعيد الطعام يقوم الجسم بحرق الدهون قبل تناول الوجبة التالية.

وثبات الوزن مرتبط أيضاً بعدم ممارسة نشاط أو حركة يومية، وعليه ينصح بممارسة رياضة المشي يوميا لمدة 10 دقائق؛ من أجل التخلص من مشكل الوزن الزائد وكذا التخلص من الضغط النفسي والعصبي الذي يعد هو الآخر سببا لاختزان الدهون داخل الجسم.

ads

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية