"زيت القرع" لتخفيف أعراض سن اليأس

الأحد، 9 ديسمبر 2018 ( 08:49 ص - بتوقيت UTC )

"دراسة أجريت على مجموعة من النساء في مرحلة ما بعد انقطاع الطمث، خلصت إلى أن استهلاك غرامين من زيت حب القرع، أسهم في رفع مستوى الكوليسترول النافع وخفض الضار منه". تغريدة نقلتها المستخدمة "أم فاطمة" في "تويتر" لتبين فائدة "زيت بذور القرع" لصحة النساء، فيما نشر المستخدم "فهد" تغريدة مماثلة يوضح فيها فائدة هذا الزيت للرجال وكتب يقول: "‏علاج احتقان البروستاتا، يكمن في تناول حبوب القرع، وشرب زيته مع العسل، يومياً على الريق".

للتعريف أكثر بفوائد زيت بذور القرع، نشرت صفحة  ملتقى المجتهدين في الطب البديل في موقع "فايسبوك" تدوينة مفصلة عن منافعه ومجالات استخدامه، ومن بين ما جاء في المنشور أنه غني بالفيتامينات والمعادن مثل الحديد والماغنسيوم والكالسيوم والنحاس؛ ومن فوائده أيضاً أنه"يحافظ على القلب وأوعيته، ويحمي البروستاتا، ويقوي الأسنان والعظام والمناعة والذاكرة والتركيز، ويعالج الأرق والاضطرابات النفسية، ويهدئ الأعصاب و الالتهابات ويضبط مستوى السكر في الدم، وهو مفيد في علاج نزلات البرد، ويهدئ السعال وكذلك القولون".

تتضمن فوائد زيت بذور القرع كذلك: "تنشيط الكبد، والتخلص من الصداع، والوقاية من سرطان المريء والبروستاتا، والتخلص من الكوليسترول الضار، وتخفيض مستوى ضغط الدم المرتفع، والوقاية من تجلط الدم، وتسهيل عملية الهضم ومعالجة الحموضة".

وبخصوص الكمية المقترحة لتناولها من هذا الزيت ذكر المنشور أنه "بالنسبة  للبالغين يتم تناول ملعقتين صغيرتين في الصباح والمساء، أما بالنسبة للصغار فتكفي نصف ملعقة صغيرة في الصباح والمساء، ويمكن استخدام هذا الزيت في تدليك الجسم والشعر والاستفادة من فوائدة الكثيرة".

وللتأكيد على فوائد زيت القرع نشر موقع verywellfit تقريراً أدرج فيه بعض المنافع منها علاج تساقط الشعر، وتخفيف أعراض سن اليأس، وأعراض فرط نشاط المثانة، والحفاظ على صحة القلب. وذكر التقرير أنه "يعزز نمو الشعر، إذ أن تناوله يزيد نمو الشعر بنسبة 40 في المئة". ووجدت دراسة تجريبية أجريت على 35 امرأة بعد انقطاع الطمث أن اللواتي تناولن زيت القرع انخفض لديهن مستوى الكوليسترول الضار وانخفضت عندهم أعراض سن اليأس مثل الصداع، وآلام المفاصل.

من جهة ثانية، ذكر التقرير أن دراسة نشرت في مجلة (الطب التقليدي والتكميلي) خلصت إلى أن استهلاك "زيت القرع" لمدة 12 أسبوعاً، يخفف أعراض فرط نشاط المثانة. في المقابل وجدت دراسة نشرت في مجلة (الغذاء الطبي) أن زيت القرع قد يكون لديه القدرة على خفض مستوى الكوليسترول الضار فى الدم، مما يحافظ على صحة القلب، وقد أجريت هذه الدراسة على فئران، لذا لابد من تأكيد الدراسة على البشر، بحسب المصدر نفسه.

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية