تزيين الأسنان بالكريستال.. إجراء بسيط وابتسامة ساحرة

السبت، 24 نوفمبر 2018 ( 04:28 ص - بتوقيت UTC )

لا شيء أجمل من ابتسامة ساحرة ، لذا اتجه النساء والرجال على حد سواء إلى تجميل الأسنان، بعمليات التنظيف والتبييض ولكن بعض الحصول على أسنان ناصعة البياض صار من الدارج بإضافة بعض الحلي أو الكريستال.

وتزيين الأسنان بالأحجار الكريمة والمعادن النفيسة كان موجودا منذ العصور القديمة، ويظهر ذلك في المومياوات المصرية التي تحمل أسنانا من الذهب والفضة، بدل بعض الأسنان المفقودة، علاوة على أنهم استخدموا الأحجار الكريمة في تجميل ابتسامتهم.

في هذا السياق نشرت صحفة "نيو سمايل دنتل سبا" تغريدة تقول: "هل تعلم أن تجميل الأسنان عند قدماء المصريين كان يشمل لصق الأحجار الكريمة عليها؟" وليس قدماء المصريين وحدهم من اهتدوا إلى تزيين أسنانهم بالأحجار الكريمة، فحتى شعوب المايا قاموا بذلك من عصور، في هذا الشأن نرت صفحة سمايل إن تغريدة على "تويتر" تشاطر فيها هذه المعلومة مع متابعيها، حيث كتبت تقول: "قديما في حضارة المايا كان يتم تزيين وملئ ثقوب الأسنان بالأحجار الكريمة"، وأرفقت التغريدة بصورة لجمجمة تظهرفيها ثقوب في الأسنان وبعض الأحجار الكريمة التي لا تزال تزينها.

في الوقت الحالي زاد الطلب على تزيين الأسنان بالكريستال، بخاصة بين الفتيات، حيث يتم تثبيت كريستالة واحدة على سن من الأسنان الأمامية، ويختار الزبون أي حجر يريد تثبيته حيث يمكنه استخدام الألماس أوالأحجار الكريمة كالزمرد والياقوت، والتي تتراوح أحجامها من 1 مم وحتى 3 مم بألوان وأشكال مختلفة، أو اختيار قطع من الذهب بشكل نجمة أو قلب أو هلال ويمكن أن يختار الزبون النوع والشكل واللون الذي يفضله من المجموعة التي يقدمها الطبيب، أو حتى اقتناءها من محلات بيع المجوهرات والأكسسوات، ومن شراءها عبر الأنترنت حيث توجد الكثير من المتاجر الإلكترونية التي تعرضها للبيع. مثلا نشرت صفحة Aseel  store تغريدة تعرض فيها بيع الكريستال تقول فيها: "كريستال الأسنان في العلبة ٦ فصوص كريستال وغراء لتثبيتها  35 ريال متوفره الآن / اثنين 50 ريالا".

وبعد اقتناء الكريستال المفضل لا يبقى سوى الذهاب عند طبيب الأسنان لتثبيتها فقط، وهي عملية في غاية السهولة ولا تستغرق أكثر من عشر دقائق، فيكفي تطبيق المادة اللاصقة المخصصة لذلك وقبل ذلك ينظف الطبيب السن جيدا. وفق ما ذكره موقع Tajmeeli مشيرا إلى أنه لا توجد أي مخاطر أو أعراض جانبية أو فترة نقاهة بعد هذا الإجراء، فبعد تثبيت الكريستال يمارس الشخص حياته الطبيعية بكل سهولة.

وذكر الموقع أنه يمكن تظهر بعض العيوب بسبب قلة خبرة طبيب الأسنان، أو استخدام خامات غير مناسبة، فمثلا يمكن أن تسقط الكريستالة المستخدمة، عند استخدام مادة لاصقة غير جيدة، وفي حال كانت الكريستالة من الألماس الطبيعي، تكون الخسارة كبيرة للشخص، ويمكن كذلك بلع الكريستالة ما قد يؤدي  إلى حدوث بعض المضاعفات. ومن العيوب الأخرى هو إمكانية حدوث خدوش وجروح باللثة وبطانة الفم، إذا كان جزء من الكريستالة مدببا، ولم يتم تهذيبه بطريقة جيدة.

من جهة أخرى، حذر التقرير الأشخاص الذين يعانون من أي أمراض بالفم أو التهابات باللثة من تثبيت الكريستال على أسنانهم حيث إن هذا الإجراء مسموح به فقط للأشخاص الأصحاء الذين تكون أسنانهم سليمة وخالية من التسوس. لذا يجب فحص السن المراد تزيينه، والأسنان كافة للاطمئنان على صحتها بالإضافة الى تنظيف الأسنان قبل تركيب الكريستال.

وبالحديث عن تكاليف هذا الإجراء أوضح التقرير أن تركيب الكريستال قليل التكاليف لأنه لا يتطلب سوى المادة اللاصقة المخصصة، في حين تحدد التكلفة وفق نوع الكريستالة المستخدمة، فإن كانت من الكريستال التقليدي، تكون التكاليف قليلة قد تصل إلى 20  دولارا أمريكيا، أما إذا كانت من الألماس الطبيعي، أو من الأحجار الكريمة تكون التكاليف مرتفعة جدًا وقد تصل إلى 300 دولار أمريكي.

ads

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية