جامعة الملك خالد تدرس أثر قيادة المرأة

الأربعاء، 14 نوفمبر 2018 ( 07:59 م - بتوقيت UTC )

العديد من النساء السعوديات وغير السعوديات يرغبن بقيادة السيارة بعد تنفيذ الأمر السامي بالسماح للمرأة بالقيادة، ذلك سيعني بديهياً زيادة أعداد الحافلات على الطرقات، ما جعل جامعة الملك خالد تعد دراسة علمية بعنوان "أثر قيادة المرأة للسيارة على أحمال الطرق بمنطقة عسير "، والتي اهتمت بتقييم أحمال الطرق والتقاطعات والمواقف وخطط السير في منطقة عسير، لتقييم الوضع الراهن واقتراح الحلول المستقبلية.  

وهدفت الدراسة إلى إيجاد  الحلول الهندسية والعملية المبنية على تحليل ميداني والتي من شأنها أن تؤدي إلى خفض الازدحـام المـروري وتقليل نسبة الحـوادث، والمساهمة في انخفاض نسـبة الضوضـاء والتلـوث البيئـي.

وقد شارك مع فريق الدراسة ممثلون من مجلس منطقة عسير، والمديرية العامة للمرور  بعسير، وفرع وزارة النقل، وأمانة منطقة عسير، ومن الجامعة وكالة الجامعة للمشاريع، ومعهد البحوث والدراسات الاستشارية، وكلية الهندسة.

فريــق عمــل الدراسة حرص على تحديد مستوى خدمة بعض دوارات وتقاطعات طرق شبكة مدينة أبها وبالتالي تحديد مستوى أدائها، كما قيّمت الدراسة الوضــع الحالي لواقــع مواقــف المركبــات العائــدة إلــى مؤسســات وهيئات حكوميــة بمنطقــة عســير، وتم تقييــم الأداء المــروري لتقاطعــات شــبكة الطرق باســتخدام برنامــج تصميــم التقاطعــات SIDRA INTERSECTION.

وكان من أبرز توصيات الدراسة لأمانة منطقة عسير والبلديات التابعة لها ضرورة اسـتحداث "إدارة هندسـة النقـل"، لتكـون المسـؤولة عـن التخطيـط الاسـتراتيجي لهندسـة عمليـات النقـل والمـرور بالمنطقـة، كما تمت التوصية باســتحداث جمعيــة نســائية للســلامة والوقايــة مــن حــوادث الطــرق، وتطويـر وتفعيـل دور محكمـة المـرور التابعـة للمحكمـة العامـة بمنطقـة عسـير، وتشجيع المستثمرين لبناء مواقف للسيارات، و تشغيل بعض مواقف مراكز مدن المنطقة.

أيضاً اسـتحداث شـعبة إدارة المخاطـر والطوارئ لمختلــف مســتعملي الطــرق، وإعــداد خطــط الإجــلاء العــام لشــبكة الطــرق، وتوفيـر تدريبـات واختبـارات ومعاييـر دوليـة لاسـتخراج رخـص القيـادة للمـرأة والجدولـة الزمنيـة لتدريـب المـرأة علـى القيـادة، وتوفيـر شـرطة مـرور نسـائية بالعـدد الـكافي لمراقبـة طـرق الشـبكة وعناصرهـا المختلفـة. 

أوصت الدراسة كذلك ببناء الخطــط الاســتراتيجية للنقــل في المنطقــة مــع احتــرام الطبيعــة الخاصــة لــكل مدينــة، وإنشاء موقــع إلكترونــي لاســتقراء آراء المواطنــين في شــبكة طــرق عســير، واســتقبال مقترحاتهــم لتطويــر الشــبكة بالتعاون مع الأمانة والمرور، وغيرها من التوصيات. 

ads

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية