هل تكون أغاني "إليسا" رواية عنوانها "حال المرأة"؟

الثلاثاء، 15 يناير 2019 ( 02:25 م - بتوقيت UTC )

"من أراد أن يفهم مشاعر المرأة الناضجة، ينصت بتركيز لأغاني المطربة إليسا، كل أغنية تعبر عن شعور ومعاناة تعرفها النساء جيداً، ولا ينتبه لها الكثير من الرجال"، وجهة نظر سطّرها الكاتب والروائي الإماراتي عبدالله النعيمي عبر صفحته في موقع "تويتر".

أراد النعيمي من تغريدته التي شاركها أخيراً، وأرفق معها مقطعاً غنائياً للمطربة اللبنانية إليسا، لفت الأنظار نحو أغانيها، والتي ربما جعلته يتبنى من خلالها رؤيةً، دارت حول أن الأخيرة تعبر في أغانيها عن حال المرأة عامةً وصراعها مع مشاعرها المختلفة، وهو الطرح الذي وجد تفاعلاً واسعاً من المغردات اللواتي تبنيّن الرأي نفسه.

دلال واحدة اللواتي اتفقن مع ما طرحه "النعيمي"، فاستعانت بكلمات لأغنية إليسا، وعلقت: "دلوقتي (الآن) أن حرة ومن كل اللي حصلي أنا تعلمت وفهمت حاجات في حياتي كثيرة أوي لما تألمت. فعلاً إليسا هي الفنانة التي ترجمت مشاعر النساء ومعاناتهن وجسدتها في أغانيها". وقالت دعاء أيضاً: "فعلاً أغانيها تعبر عن مشاعر وإحساس وألم الكثير من النساء".

ووافقت لميس الرأي نفسه، وكتبت: "صحيح، إليسا تحول المشاعر إلى أغاني وتختار كلمات جريئة ولكنها واقعية وحقيقية"، وكذلك علّقت سارة، قائلةً: "هذا ما أراه من زمن، دائما أقول أغاني إليسا توصف مشاعر المرأة بالضبط في كل شيء، أحس كل أغانيها تلامسني والأكيد أن أغلب البنات يشوفون أغاني إليسا تواسيهم مثلي".

فيما رأت سلمى، أن "الفن هو عبارة عن مشاعر وأحاسيس وأفضل من يترجمها لي هي إليسا منذ 20 سنة"، وأضافت في تعليقها: "إليسا، الفنانة الوحيدة اللي أصدقها في أغانيها، تحس إنها تطلعه من قلبها وتدخله إلى قلبك على طول، يمكن ذلك لكونها صادقة في مشاعر وهي تغني، وتعيش الحالة". وهو ما أشارت إليه زهرة، التي كتبت: "هذا ما أقوله، أغانيها لا يفهمها سوانا، مهما أحبها الرجال واستمعوا لها، فهم ربما معجبون بأغانيها، لكن مستحيل أن يفهموا حجم المعاناة وإحساس الألم في كل كلمة ولحن، لها قصة ومعاناة".

وقد وافقت التعليقات أسفل التغريدة على ما طُرح أولاً، فقال علي الشعيبي أيضاً: "يبدو أن إليسا تبذل جهداً كبيراً ومضاعفاً في انتقاء الكلمات الشاعرية والمؤثرة، كما أن أغلب، إن لم يكن كل أغانيها تطابق نبرة صوتها الجميل"، أما نوال، فرأت أنه "من إحساسها، تشعر أن كل أغنية غنّتها، مرت فيها كأنها تجربة ومعاناة"، بينما هي قد تكون "المغنية الوحيدة التي تفهم كبرياء ومشاعر النساء من الداخل"، من وجهة نظر أسماء. وأخيراً، كتبت دنيا: "فعلاً أغاني إليسا كلها إحساس صادق تترجم فيه حياة المرأة وكل شعورها ووجعها وهمومها ونظرة المجتمع وغيرها. إليسا وحدها رواية عنوانها المرأة الحساسة".

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية