8 أفلام تعرفك على موهبة "تيلدا سوينتون"

الأحد، 10 فبراير 2019 ( 03:39 ص - بتوقيت UTC )

احتفلت الممثلة تيلدا سوينتون أخيراً بعيد ميلادها الـ58، والذي لم يأخذ ضجة كذكرى ميلاد أقرانها في الوسط الفني الهوليوودي ما جعل بعض رواد مواقع التواصل يتساءلون عن ذلك.

مستخدمة موقع "فايسبوك" نسرين المغربي تقول إن بداية تعلق المراهقين بالنجوم والنجمات، تبدأ من الوسامة، أو أدوار البطولة التي تهز وجدان المراهق، وهو مالم يتوفر لدى تيلدا؛ لذلك كنا لا نحبها ونحن صغار. "تيلدا من أكثر الممثلات احترافية وموهبة لكن هذا غير كاف لهوليوود لتملك شهرة واحتفاء يليقان بها"، وفقاً لصفحة "سينما غايد" المهتمة بالأفلام والنجوم في موقع التواصل "فايسبوك". 

موقع IMDB، يقول إن هناك ثمانية أفلام من تابعها سيكتشف موهبة البريطانية تيلدا سوينتون وهي:

we need to talk about kevin: يدور الفيلم، حين تناضل والدة كيفن من أجل طفلها الذي تحبه كثيراً، وهو غريب إلى حد ما، وعلى رغم الأمور الخطرة المتزايدة التي يقولها ويفعلها وهو يكبر، لكن هذه مجرد بداية، ففعله النهائي سيكون أبعد من أي شيء قد يتخيله أحد.

The war zone: يحكي الفيلم عن مراهق مغترب، شعر بالحزن لأنه ابتعد عن مدينة لندن العاصمة، ووجد نفسه مضطراً أن يجد طريقة للتعامل مع سر العائلة المظلم.

The Deep End: يدور الفيلم، حول امرأة تفقد السيطرة، وتحاول إبقاء ابنها متورطاً، وذلك أثناء التحقيق في جريمة قتل، وهو صراع كبير.

Io sono lamore: تركت إيما روسيا للعيش مع زوجها في إيطاليا، وهي الآن عضوة في أسرة صناعية قوية، وهي الأم المحترمة لثلاثة أطفال، لكنها تشعر بأنها غير حقيقية، في يوم من الأيام، يجعلها أنطونيو، الطاهي الموهوب وصديق ابنها، تشعر بشيء مختلف. 

Michael clayton: تدور أحداث الفيلم حول "مايكل كلايتون" المدعى العام السابق في ولاية نيويورك والمحامي الحالي في إحدى شركات المحاماة، والذي يساعد أحد أبرز محامي الشركة "آرثر إيدنزس" في الإفراج عنه بعد إصابته بانهيار، ويحاول حل دعوى جماعية بملايين الدولارات.

Okja : فتاة صغيرة تخاطر بكل شيء لمنع شركة قوية ومتعددة الجنسيات من اختطاف صديقها المفضل، وهو وحش رائع يدعى أوكجا.

only lovers left alive : يجتمع موسيقي مكتئب مع عشيقته، على رغم أن علاقتهم العاطفية، التي عانت بالفعل عدة أوقات، ولكنها الآن معطلة بسبب وصول أختها الصغرى التي لا يمكن السيطرة عليها.

Orlando: في هذا الفيلم يقود الشاب النبيل أورلاندو الملكة إليزابيث الأولى للبقاء إلى الأبد، بأعجوبة، الفيلم يتبعه وهو يتحرك عبر عدة قرون من البريطانيين

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية