أيهما تفضل أثناء نومك.. إغلاق باب الغرفة أم تركه مفتوحاً

الجمعة، 9 نوفمبر 2018 ( 03:15 م - بتوقيت UTC )

هل يجب غلق باب غرفة النوم قبل الذهاب إلى السرير.. أم تركه مفتوحاً؟.. ما بين الخيارين، يجب أن تعرف الأسباب، فهناك من يؤكد على ضرورة غلق الباب، تحسباً لأي حوادث في الخارج، مثل الحرائق، وهو ما يجعل نسبة تعرضك للخطر قليلة، بينما هناك من يرى أن ترك الباب مفتوحاً هو الخيار الأكثر أمنا.

أفتح الأبواب

دراسة أجراها باحثون في جامعة أيندهوفن للتكنولوجيا في هولندا، شددت على أهمية ترك باب غرفة النوم مفتوحاً، للحصول على قسط من النوم بصورة أفضل، مع الحفاظ على تهوية أفضل للغرفة.

"فتح أبواب ونوافذ غرفة النوم، يحد من مستويات ثاني أكسيد الكربون، ويحسن من تدفق الهواء، وبالتالي تحسين نوعية النوم".. بحسب الدراسة التي أجريت على 17 متطوعاً. وتشير الدراسة إلى أن إغلاق باب ونوافذ غرف النوم، يؤدي إلى تقليل الضجة الخارجية، لكنه في الوقت نفسه يزيد من مستويات ثاني أوكسيد الكاربون بشكل ملحوظ، وضعف مستويات التهوية، وبالتالي الشعور بالقلق والنوم غير المريح.

أحد المشاركين في الدراسة، الطبيب اسيت ميشرا، أشار إلى أن الأشخاص يقضون نحو ثلث حياتهم في محيط غرفة النوم، وفي الغالب يتجاهلون نوعية الهواء وتجدده في الغرفة خلال فترة النوم. ونصح من يفضلون غلق باب الغرفة تجنبًا للضجيج والإزعاج الخارجي، بفتح باب داخلي يكون بديلًا جيدًا ويساعد في تهوية الغرفة، حتى يكافح ثاني أكسيد الكربون، الذي قد يشعره بأرق يضاعف ما يسببه الضجيج. كما تعمل التهوية الجيدة، على تقليل مرات الاستيقاظ، مع تحسن كفاءة النوم.

إغلق الأبواب

وفقاً لمسح قام به معهد بحوث السلامة من الحرائق UL، أكثر من 60 في المئة ينامون مع ترك باب غرفة نومهم مفتوحة، وهو ما وصفه بـ"الموت البطيء" في حالة نشوب حريق في المنزل. ويرى المعهد أن إغلاق باب الغرفة أثناء النوم، يمكن أن يبطئ انتشار اللهب، ويقلل من الدخان السام، ويحسن مستويات الأوكسجين، وكذلك يقلل من درجات الحرارة.

وحسب الموقع المتخصص في الصحة والجمال "womenshealthmag"، إغلاق الباب يمكن أن يحدث فارقًا كبيراً، للخروح بأمان، خاصة مع زيادة استخدام المواد التركيبية في الأثاث وبناء المنازل. ونقل الموقع عن معهد بحوث السلامة من الحرائق، أن الأمر لا يتعلق بنقص الوعي، حيث أن اغلبية الأشخاص الذين يتركون غرفة نومهم مفتوحة أثناء النوم، يفعلون ذلك ظنًا منهم أنه أمانًا أكثر، لكنه عكس ما يوصي به رجال الإطفاء.

أيهما تفضل؟

ونشر "معهد بحوث السلامة من الحرائق ulfsri"، فيديو من خلال حسابه على موقع التواصل "انستاغرام"، تحت عنوان " ما الذي يمكن أن يحدثه باب مغلق"، مشيرًا إلى أن ذلك قد يؤدي إلى حماية الأشخاص في الغرفة.

"أغلق باب غرفتي باستمرار، تجنبًا للتعرض إلى حادث سرقة، حيث أعطي لنفسي فرصة لمواجهة اللصوص بتأخيره عن فتح الغرفة.. ولكن لم أكن أعلم أنه ذلك مفيدًا أيضًا عند التعرض لحريق".. هكذا رأي حساب "cashcountstacula" على موقع "انستاغرام". حساب "denakel16"، رأى أنه يفضل النوم مع ترك باب الغرفة مفتوحًا، حيث يرى أنه أكثر أمانًا، وفي حالة التعرض لحريق يمكن، الاستيقاظ على صوت جهاز إنذار الحريق قبل أن يصل للغرفة.

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية