ريجيم السُعرات الحرارية.. إنقاص الوزن بأمان

الاثنين، 29 أكتوبر 2018 ( 10:00 ص - بتوقيت UTC )

تُشكل زيادة وزن الجسم عبئاً نفسياً على الكثيرين الذين يسعون للتخلص من السمنة، والحصول على قوام رشيق ومتناسق. وما بين التخوف من الآثار الجانبية للعمليات الجراحية، وعدم جدوى أدوية التخسيس، يبرز ريجيم السُعرات الحرارية، الذي يعتمد على إنقاص الوزن باستهلاك كمية سعرات حرارية أقل، ووفق المعدل الذي يحتاجه الجسم دون زيادة أو نقصان.

ودون محمد باتيستا، مدرب كمال الأجسام، والحاصل على شهادات معتمدة في مجال التغذية من منظمات دولية، عبر صفحته المتخصصة في الحميات الغذائية المثالية، في "فايسبوك" عن الطريقة المثلي لريجيم السُعرات الحرارية بالتفصيل، حيث كتب "القاعدة العامة التي يندرج تحتها كل الأنظمة الغذائية هي السعرات الحرارية.. يعني لو أكلت أقل من سعراتك هتخس، ولو أكلت أكتر من سعراتك هتتخن أياً كان مسمى نظامك الغذائي.. نصيحة مني خليك في أريح نظام علشان تستمر على الأكل الصحي دايماً، وهو نظام السعرات الحرارية مع الاهتمام أنه على الأقل 80 في المئة من أكلك يكون أكل صحي.. وطرق طبخك صحية".

ويستمر باتيستا في نصائحه فيقول "الكربوهيدرات لابد أن تمثل نصف سعراتك تقريباً، والبروتين حوالي ثلث سعراتك، والدهون بما يعادل 20 في المئة من سعراتك، في اليوم الواحد. واستمر في الأكل الصحي والرياضة، وهتشوف دايماً نتائج ممتازة في شكلك وصحتك وحياتك كلها.. وبالنسبة لمواعيد الأكل في نظام السعرات الحرارية اختار الأنسب لك تقسم أكلك 3 وجبات كبيرة متساوية و2 سناكس، أو تقسمهم 3 وجبات متساوية فقط، أو تقسمهم 4 وجبات صغيرة ووجبة واحدة فقط كبيرة في أهم وقت مهم بالنسبة لك".

وابتكرت منظمة الغذاء والدواء الأمريكية "FDA" طريقة  لحساب السعرات الحرارية باستخدام إشارات المرور، من خلال دراسة حديثة قامت بها مجموعة من الباحثين العاملين لديها، وذلك كوسيلة لتشجيع مرضى السمنة على محاربة الدهون المتراكمة بأجسادهم، وتم تطبيق الدراسة لمدة ستة أسابيع على 250 فرداً يعانون من السمنة، بمراقبة الوجبات المقدمة لهم، ووضع علامات إشارات المرور على الوجبات وفقاً لسعراتها وتأثيرها على الفرد وزيادة الدهون بالجسمه.

وأسفرت النتائج عن أن الإشارة الحمراء الخطرة كانت من نصيب الجبن المصنعة مع اللحم التركي المدخن مع البيض المقلي، كونها عالية السعرات الحرارية وتزيد من نسبة الدهون فى الجسم، بينما الإشارة الصفراء كانت للوجبات التي لا تشكل خطراً كبيراً والتى يمكن تناولها ولكن بكميات ليست كبيرة، مثل سلطة التونة بصوص المايونيز، وسلطة الدجاج بالجبن والصوص الإيطالي، وسلطة الفواكة، وأخيراً تم وضع الإشارة الخضراء على ساندوتش اللحم التركي المدخن، داخل خبز القمح الكامل.

ونشر الدكتور محمد القبلاوي، طبيب العلاج الطبيعي والتغذية، قائمة بالأطعمة المنخفضة السُعرات الحرارية، والتي تلعب دوراً محورياً في في رجيم السُعرات الحراية، وذلك عبر صفحته في "فايسبوك"، وضمت الثوم، حيث يحتوي كل 100 غرام منه على 149 سعراً حرارياً، والكرفس يحتوي كل 100 غرام منه على ثمانية سعرات حرارية، والكرنب 21 سعراً حرارياً، والشمندر أو البنجر 37 سعراً حرارياً.

أما الليمون فتحتوي كل ثمرة صغيرة منه على أربعة سعرات حرارية، في حين يحتوي كل 100 غرام من السبانخ على 25 سعراً حرارياً، والخيار  10 سعرات حرارية، والقرنبيط 31 سعراً حرارياً، والبروكلي 31 سعراً حرارياً، والباذنجان 15 سعراً حرارياً، والجزر 42 سعراً حرارياً، والطماطم 20 سعراً حرارياً، والفلفل الأخضر 37 سعراً حرارياً، والبقدونس 56 سعراً حرارياً، والبصل الأخضر 41 سعراً حرارياً، والبصل الجاف 49 سعراً حرارياً، واللفت 37 سعراً حرارياً، والخس 19 سعراً حرارياً، والكوسة 36 سعراً حرارياً، والجرجير 33 سعراً حرارياً، والهليون 25 سعراً حرارياً.

ووفقاً للطبيب أسامة حفنى اختصاصي التغذية العلاجية عبر صفحته في "فايسبوك"، فإن الحرمان من تناول الطعام لفترات طويلة بهدف إنقاص الوزن، يُشكل خطراً كبيراً على الصحة العامة للإنسان، حيث يتسبب في خلل هرمونى، ينتج عنه زيادة الرغبة في التهام كميات كبيرة من الطعام، ما يجعل الجسم يقوم بتخزين كميات كبيرة من الدهون، كما أن ابتعاد البعض عن تناول أنواع محددة من الطعام كالنشويات، أمر خاطئ، نظراً لأن الجسم يعتمد على الدهون للحصول على الطاقة المباشرة، وحال عدم وجوده يحصل الجسم على الطاقة من العضلات، لكن ذلك لا يعني تناول كميات كبيرة من الطعام، وإنما إمداد الجسم باحتياجاته فقط.

ولهذا ينصح الكثير من أطباء التغذية، عند اتباع حميات غذائية مختلفة، ومنها ريجيم السُعرات الحرارية، بضرورة شرب الماء  بكثرة، والابتعاد تماماً عن المشروبات الغازية، مع التركيز على تناول المشروبات التي تساعد على زيادة معدلات الحرق مثل الشاي الأخضر، والقرفة، والزنجبيل.

ads

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية