ما هو علاج التهاب الأذن؟ سؤال يبحث عن إجابة

الخميس، 8 نوفمبر 2018 ( 05:10 م - بتوقيت UTC )

" شنو (ماهو) علاج التهاب الأذن غير المضاد لأني تعبت والله".. تغريدة خطتها المستخدمة أمل سلمان تشتكي فيها من التهاب الأذن وتطلب من باقي المستخدمين تقديم نصيحة للعلاج، وليست أمل لوحدها من تعاني من هذا الالتهاب فقد كتبت صاحبة حساب "أفوكاتو" شكوى على صفحتها في "تويتر" تقول فيها "هو الطب تقدم في كل المجالات ووقف عند التهاب الأذن الوسطى؟ ما في عند الدكاترة بها البلد علاج له الا nasal spray؟ والله صارلي من شهر ٧ بستعمله وجربت كل الأنواع وما جاب نتيجة ارحموني وأعطوني اشي يريحني انا بعذاب صارلي ٣ شهور!!".

أبو معاذ واحد من بين المتفاعلين مع مثل هذه التغريدات، كتب إجابة يقول فيها "لمن يعانون (التهاب الاذن الداخليه والوسطى) والتي تسبب دوخه وجفاف الفم والغثيان فهناك دواء بالصيدلية للالتهاب والغثيان وتدليك الرقبه وحول الاذن". غير أن ما لوحظ من خلال المنشورات أن الأدوية لم تف بالغرض ومثال ذلك ما كتبته المستخدمة lana التي طرحت السؤال التالي: "وش (ماهو) علاج التهاب الأذن الداخلية والدوخة غير بيتاسيرك؟"، ويوجد غيرها ممن اشتكوا من عدم فاعلية هذا الدواء في علاج التهاب الأذن ويبحثون عن حلول مجدية تخلصهم من الألم.

يعد التهاب الأذن من أكثر الأمراض الشائعة في فصل الشتاء وسببه الإصابة بعدوى بكتيرية أو فيروسية وقد تكون العدوى نتيجة الإصابة بمرض آخر مثل البرد أو الانفلونزا أو الحساسية، حسب ما ذكره موقع "mayoclinic". وتشمل أعراض التهاب الأذن الشعور بألم في الأذن خاصة عند الاستلقاء، وصداع في الرأس وإرتفاع درجة حرارة الجسم مع صعوبة  في النوم، وصعوبة في السمع وفقدان التوازن وفقدان الشهية. وقد يؤدي التهاب الأذن إلى مضاعفات في حال التأخر في العلاج كضعف السمع أو تمزق طبلة الأذن وعند الأطفال يمكن أن يكون سببا في تأخر النمو.

لذا يجب التقيد بمجموعة من النصائح للوقاية من الإصابة بالتهاب الأذن حسب المصدر نفسه، ومنها الوقاية من نزلات البرد من خلال غسل اليدين كي تتم العدوى، وعدم الاختلاط بمرضى نزلات البرد، أو استعمال أدواتهم الخاصة والحصول على لقاحات الوقاية من الأنفلونزا وتفادي التدخين السلبي. وبالنسبة للرضع لا يوجد أحسن من الرضاعة الطبيعية للوقاية من الإلتهاب، فحليب الأم غني بالأجسام المضادة التي قد توفر الحماية من عدوى الأذن.

في المقابل قدم موقع "healthyfoodstar" المتخصص في الإرشاد في أهم الوصفات العلاجية المقتبسة من الطب البديل، وصفة مجربة تساعد على علاج التهابات الأذن في مراحلها الأولية عند الأطفال والبالغين. والطريقة بسيطة، كانت تقوم بها الجدات قديما، حيث يتم تسخين مقدار كوب من الملح الخشن على النار لمدة خمس دقائق ثم يوضع الملح داخل "فردة" جديدة من الجوارب القطنية ذات لون أبيض. ويربط "الجورب" بعقدة من الأعلى ويوضع على الأذن المصابة مابين 6 إلى 7 دقائق، وسوف يلاحظ زوال الألم مباشرة، لأن الملح فيه عناصر مساعدة على إزالة الالتهابات الناجمة عن العدوى من أعراض البرد، والحمى، واحتقان الانف والحلق. ويمكن إعادة تسخين الملح مرة أخرى ووضعه على الأذن مرة ثانية حتى الشعور بالتحسن، ولا ينصح بتكرار العملية أكثر من مرتين.

ads

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية