هل أطاحت الخلافات بفرقة مسرح مصر؟

الخميس، 25 أكتوبر 2018 ( 03:45 م - بتوقيت UTC )

بعد النجاح الكبير لعروض فرقة مسرح مصر، اختار الفنان أشرف عبد الباقي الدخول في تحدٍ اَخر، بتأسيسه فرقة جديدة بوجوه شابة، تكون باكورة أعمالها مسرحية بعنوان "كلها غلط" من تأليفه وإخراجه وإنتاجه، ومن المقرر أن يتم عرضها على خشبة مسرح نجيب الريحاني، بشارع عماد الدين بقلب العاصمة المصرية القاهرة.

تدوينة نشرها على حسابه بموقع "إنستاغرام"، قال عبد الباقي: "مسرحية كلها غلط .. فكرة جديدة وفرقة جديدة إن شاء الله تعجبكم.. استنونا قريباً علي مسرح نجيب الريحاني بشارع عماد الدين بوسط البلد"، أثارت حالة من الجدل بشأن مصير فرقة مسرح مصر، وتوقف عروضها، والشائعات التي تتردد حول وجود خلافات بين أبطالها، وهو ما جعل أشرف عبد الباقي، يرد على الاستفسارات كافة عبر حسابه؛ لحسم الأمور تماماً.

بدأت عروض فرقة مسرح مصر في العام 2014، وحملت في البداية اسم تياترو مصر، وكانت فكرتها لأشرف عبد الباقي، نتيجة عدم عرض أعمال جديدة عليه، وجلوسه فترة من دون تقديم جديد، ففكر في إنشاء فرقة مسرحية جديدة، بخاصة أن بدايته كانت من خشبة أبو الفنون، ويمتلك رقماً قياسياً في عدد العروض المسرحية التي شارك بها خلال فترة زمنية قصيرة، إذ شارك في بداياته في أكثر من 80 عرضاً مسرحياً خلال خمس سنوات فقط، في بداية ثمانينيات القرن الماضي.

جاءت فكرة تكوين فرقة مسرح مصر باسمها الحالي، أشبه بمغامرة فنية، لم يكن يتوقع أحد لها ربع النجاح الذي تحقق، قبل أن تتحول إلى حالة وتحظى بنجاح منقطع النظير، وتعيد للمسرح توهجه بعد أن كان في طريقه للانهيار، ليكسب أشرف عبد الباقي الرهان، ويصير أفراد الفرقة المغمورين، نجوماً وأصحاب بطولات مطلقة في السينما والدراما التليفزيونية، مثل علي ربيع ومصطفى خاطر ومحمد عبد الرحمن، وغيرهم.

إعلان عبد الباقي تأسيس فرقة جديدة أثار حالة من القلق لدى عشاق مسرح مصر، الذين توقعوا وجود خلافات وانشقاقات داخل الفرقة أدت لنهايتها وتوقف عروضها، مثل المستخدمة  اَيات، التي وجهت سؤالاً لعبد الباقي قالت فيه: "هو صحيح حضرتك أعلنت رسمياً عن انفصالك عن مسرح مصر زي (كما) مابيقولوا ولا دي (هذه) إشاعات". وعلق شفيق: "يعنى المسرحية دي لا حيكون فيها ويزو ولا ربيع ولا كريم ولا أوس أوس؟ حد ياجماعة يرد عليا ويقولى إيه (ما) السبب اللي خلى (دفع) استاذ أشرف يعمل فرقة جديدة؟".

ودونت ياسمين: "مع احترامي الكبير لحضرتك يا استاذ أشرف أنصحك بلاش الفرقة الجديدة دي، مفيش (لا يوجد) زي أنور وخاطر وربيع وكريم وحمدي وإبرام وويزو وسارة وإسراء (أبطال مسرح مصر)..  بلاش يعني فرقة جديدة في مسرح مصر مش هينفع". وكتبت جيهان: "أولاً مبروك مسرحيتك الجديدة.. بس ياريت حد يرد ويقولنا حصل إيه بين أستاذ أشرف والمجموعة القديمة.. ثانياً عمر شباب مسرح مصر ما هينسو فضل أستاذ أشرف عليهم.. بس بصراحة فكرة تقبل ناس جديدة مش محببة بعد ماتعودنا على الناس الجميلة دي.. وعموما حظ موفق للجميع.. ولكن نرجو الرد ومعرفة ماحدث".

وأمام سيل التعليقات والاستفسارات حول مصير فرقته القديمة، اضطر أشرف عبد الباقي، أن يرد منعاً لانتشار الشائعات، فرد على من علّق بوجود أزمة مع مصطفى خاطر، وحالة استقطاب داخل الفرقة، بقوله: "مافيش كلام من ده.. ياريت اللي بلغك الكلام الفارغ ده قول له عيب".

وحسم عبد الباقي مصير "مسرح مصر" وكتب: "عرض مسرح مصر زي ما هو (كما هو) في جراند حياة، وده مشروع مختلف، والحمدلله مافيش مشاكل.. مسرح مصر شغال على المسرح زي ما هو، لكن دا عرض مختلف بشباب جديد، وشرفونا في مسرح جراند حياة هاتلاقوا كل أعضاء فرقة مسرح مصر بدون تغيير".

ونشر أشرف عبد الباقي بعد ذلك صورة من أحد عروض مسرح مصر لنفي الشائعات بشكل عملي، وكتب تعليقاً بجوارها جاء فيه: "النهاردة (اليوم) من عرض مركز شباب القلب في مسرح مصر". ويستعد أشرف عبد الباقي لتقديم برنامج تلفزيوني جديد يحمل اسم "قهوة أشرف" على شاشة تلفززيون الحياة المصرية الخاصة، وتنطلق أولى حلقاته في 30 تشرين الأول(أكتوبر) الجاري.

ads

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية