"السباحة".. قوة للعضلات وعلاج للاكتئاب

الأربعاء، 31 أكتوبر 2018 ( 01:30 م - بتوقيت UTC )

"أظهرت دراسة أُجريَت على مجموعة من الصغار الذين قاموا بِالمشاركة في برنامج سباحة لمدّة ثمانية أسابيع متواصلة بأن السباحة اليومية تؤدي إلى زيادة في عضلات جسم الإنسان؛ لأنها تحركها كلها في عدم تأثير الجاذبية الأرضية بخلاف باقي الألعاب"، هذا ما أشار إليه حساب نادي الخور الرياضي عبر صفحته الرسمية في موقع التواصل الاجتماعي "تويتر".

بينما أكد استشاري الأمراض الجلدية الدكتور عمر شمس الدين عبر حسابه في الموقع ذاته، أن السباحة تُعدّ من أفضل الرياضات التي يمكن لأي شخص ممارستها، لما لها من فوائد عديدة. ومن الجدير ذكره، بأن هذه الرياضة لا تؤثر على المفاصل الملتهبة، ذلك لأن الماء يجعل الجسم يطفو على السطح، كما تعمل السباحة على تحسين الحالة النفسية، وكذلك تساعد على حرق السعرات الحرارية.

من جانبه شرح مدرب السباحة أحمد الأغبر لمتابعيه عبر صفحته الرسمية في موقع "فايسبوك" فوائد ممارسة رياضة السباحة قائلاً "السباحة تعتبر من الرياضات التي تحرق ما يعادل 800 إلى 900 سعرة حرارية خلال ساعة واحدة فقط، ومعدل الحرق يزيد بناءً على نوع وسرعة السباحة"، أي يمكن للسباح أن يحرق أكبر عدد من السعرات الحرارية في ساعة واحدة مقارنة بعدّاء يجري لستة أميال في ساعة واحدة.

ويضيف الأغبر "تعمل هذه الرياضة أيضاً على تقليل نسبة الكوليسترول في الدم، وتحمي الأفراد من الإصابة بمرض السكري، كما تساعد في تفريغ الطاقة السلبية". مشيراً إلى أنه "خلال ممارسة السباحة يقوم الجسم بتحريك جميع أعضائه وعضلاته ما ينعكس إيجابياً على تقوية العضلات وبنائها بشكل أفضل، كما تقوم بنحت الجسم بشكل دقيق".

وبحسب موقع "better health" المتخصص فإن رياضة السباحة واحدة من أكثر الرياضات شيوعاً في العالم، وتعد وسيلة رائعة للحفاظ على اللياقة البدنية، والبقاء بصحة جيدة، كما أنها نشاط صحي يمكن أن يستمر طوال العمر، فضلاً عن كونها رياضة متعددة الفوائد ليس للجسم فقط، بل للصحة بوجه عام. وأظهرت عدة دراسات مختصة بأن السباحة لها القدرة في الحفاظ على المعدل الطبيعي لنبضات القلب، وضغط الدم وإبقائه ضمن معدلاته الطبيعية.

وتعتبر السباحة نشاطاً ترفيهياً تمنح الجسم الإسترخاء، وتخفف من حدة التوتر المصاحب لإجهاد العمل، ورياضة مفيدة لمرضى الاكتئاب. كما تمثل علاجاً طبيعياً لمن يعاني من تشنجات عضلية أو المصابين بمرض التصلب اللويحي. كما أنها تساعد الأشخاص المصابين بإعاقة مثل الشلل النصفي، حيث يدعم الماء العضلات بلطف، وتعزز السباحة الثقة وتحسن المهارات الاجتماعية، كما تفيد الأشخاص ذوي الإعاقات العقلية.

وبالإضافة إلى بناء قوة القلب والأوعية الدموية، يمكن أن تزيد السباحة قدرة الرئة وتحسين السيطرة على التنفس، في حين أن الهواء الرطب للمسابح الداخلية، ربما يساعد أيضاً في التقليل من أعراض الربو.

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية