نصائح للعناية بالبشرة الجافة

الأحد، 27 أكتوبر 2019 ( 10:41 ص - بتوقيت UTC )

يختلف نوع البشرة من شخص إلى آخر؛ فهناك البشرة الجافة والدهنية والمختلطة والعادية، وفي سلسلة تغريدات على موقع "تويتر" تناول الدكتور فهد أبو الحمائل، مسألة البشرة الجافة، مؤكداً أنه يمكن التعرف عليها من خلال طبيعتها التي تميل إلى الجفاف وفقدان الماء بسبب قلة وضعف العازل الدهني الطبيعي الموجود بالبشرة العادية، كما أنها لا تعتبر مرضاً لكنها تحتاج للترطيب والاهتمام.

ومن مواصفات البشرة الجافة أنها خشنة ومتقشرة، وتفتقر النضارة كما يعاني أصحابها من الحكة بعد تعرضهم لأشعة الشمس أو التعرض لمواد مهيجة لها. ووفق الدكتور فهد فإن أصحاب هذه البشرة أكثر عرضة للتجاعيد لذا يعتبر واقي الشمس من أهم المنتجات التي تحتاجها البشرة الجافة، ذلك أن الوقوف تحت أشعة الشمس لفترات قصيرة يهيج البشرة، ويظهر التصبغات ويبرز بقع لونها مختلف عن البشرة.

ويعتبر المقشر من أهم المستحضرات التي تحتاجها البشرة الجافة للتخلص من بقايا الجلد، ويمكن -وفقاً للدكتور فهد- أن يستخدم المقشر مرتين أسبوعياً في المساء، إضافة إلى استخدام المرطب الذي يدعم البشرة الجافة بطبقة خارجية يحميها من التجاعيد ويمنحها منظراً أكثر نضارة. كما يمكن أيضاً استخدام الغسول أو التونر (سائل خفيف يعمل على قبض المسام الواسعة وإنعاش ملمس البشرة) في حال تدهور البشرة بشكل أكبر، أو من أجل تحقيق المزيد من الحماية؛ بشرط أن يكون التونر قليلاً أو خالٍ من الكحول، وأن يحتوي على مواد مرطبة طبيعية بداخله مثل البابونج. 

كما أن هناك الكثير من المستحضرات الطبيعية التي تساعد في حماية البشرة الجافة. ويوصي حساب (المرأة - للنساء فقط)، في تغريدة عبر "تويتر"، ذوات البشرة الجافة بترطيبها بماء الورد؛ كون تركيبته تحتوي على معادن تُطرّي البشرة وتمنع تشققها.

المستخدمة التي يحمل حسابها اسم ريومة، نصحت باستخدام زيت جوز الهند، مؤكدة أن هذا النوع من الزيوت يساعد على ترطيب البشرة الجافة والحساسة؛ كونه يعمل على حماية البشرة من أضرار أشعة الشمس إضافة إلى خصائصه المضادة للالتهابات.

بدوره، الدكتور عمر شمس الدين، ‏‏‏‏إستشاري الأمراض الجلدية، نصح بلوشن مرطب  daily facial moisturize، مؤكداً أنه يحقق حماية معتمدة لأصحاب البشرة الجافه أو العادية. كما أكد أن من مميزاته أنه أخف من الكريم وهو مرطب للجلد ويحمي البشرة، كما أنه غير دهني.

وأكد  أن عيوبه قليلة، وأن مادة الأفوبنزون التي يحتويها من الممكن أن تسبب تحسس الجلد لبعض الناس، أي مجرد إحمرار وحكة وحرقان، لذلك ينصح من بشرتهم حساسة بوضعه كتجربة على الجلد داخل مفصل الكوع لمدة ثلاثة أيام قبل اعتماده.

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية