ما لا تعرفه عن فوائد "شاي الورد"

الخميس، 11 يوليو 2019 ( 02:00 م - بتوقيت UTC )

نشرت إخصائية التغذية العلاجية معالي الصالح عبر حسابها في موقع التواصل الاجتماعي "انستاغرام" بأن "شاي الورد قاتل فعال للبكتيريا والعدوى، وطارد لسموم الجسم وعلاج فعال لمتاعب الدورة الشهرية، ويهدئ الأعصاب ويكافح الإكتئاب. شاي الورد غني جدا بفيتامين سي يعالج الإنفلونزا وسيلان الأنف. حتى أن المتبقي من شاي الورد لا يرمى بل يُستخدم كغسول للوجه حيث أنه يعمل على تفتيح الجلد، وينقي البشرة".

خبيرة التغذية فاطمة عفيفي عبر صفحتها الشخصية في "فايسبوك" أشارت إلى أن  شاي الورد "يحد من الالتهاب، لأنه يحتوي على مضادات أكسدة وخصائص مضادة للالتهابات، وهو يساعد في زيادة فقدان الوزن. كما يعزز الهضم، إذ أنه شاي أعشاب طبيعية، ويُعرف بقدرته على تحسين الهضم وعملية حرق السعرات الحررية، لذا فإن تناول كوب أو اثنين منه يساعد على فقدان الوزن. ويساعد أيضاً في إزالة السموم، ويُعد مدر للبول، من ثم يمنع أيضا التهابات المسالك البولية، ويخلص الجسم من السموم فيصبح من الأسهل على الجسم الحفاظ على وزن صحي. يحتوي شاي الورد على نسبة محدودة من الكافيين كما أن سعراته الحرارية تكاد تكون معدومة، بشرط عدم إضافة السكر، من ثم لا مانع من تناوله عدة مرات ليعزز الشعور بالشبع. هذا الشاي العشبي يبقي الجسم بعيداً عن الأمراض ويجعل مناعته قوية، لأنه غني بفيتامين C الذي يحارب أنواع مختلفة من العدوى، ويساعد نظام المناعة القوي في فقدان الوزن".

وبحسب ما أورده موقع going2natural، فإن شاي الورد اكتسب  منذ سنين شعبية كبيرة بين عشاق الشاي وعشاق نظام الحياة الصحي بسبب فوائده الصحية المذهلة، ويتم تحضيره باستخدام بتلات الورد الناضجة أو براعم الورد الطازجة، كما يمكن استخدام الورود العادية أو المجففة، والكوب الواحد من شاي الورد يجعلك تشعر بصفاء الذهن والاسترخاء.

وقد أشارت العديد من الدراسات والبحوث الطبية إلى الفوائد الصحية لشاي الورد وبخاصة بالنسبة للنساء، ومن هذه الفوائد، تخفيف آلام الدورة الشهرية، إذ لاحظ العلماء من خلال عدة دراسات أن  الاستمرار في شرب هذا الشاي لمدة ستة أشهر يُقلل من معدل تقلصات آلام الدورة الشهرية بشكل كبير. كما تساعد مضادات الأكسدة الطبيعية الموجودة به على تقوية جهاز المناعة وزيادة نضارة وصحة الجلد لغناه بفيتامين (ج).

بتلات الورد تحتوي على معدل كبير من "البوليفينول" القابل للذوبان في الماء، وتلعب هذه المواد المضادة للأكسدة الطبيعية دوراً هاماً في الحد من خطر أمراض القلب والأوعية الدموية.

ويساعد شاي الورد في طرد السموم من الجسم، حيث يعمل على تطهير الكلى والمثانة، ويساعد في منع التهاب المسالك البولية، كما يحد من خطر تطور حصوات الكلى، وبعد أن تقوم بتلات الورد بفعاليتها تقوم الأجهزة الحيوية بالعمل بكامل طاقتها، وتزداد فعالية جهاز المناعة بالجسم.

إضافة إلى ذلك، فإن الرائحة المهدئة لشاي الورد، تعد نهاية مثالية ورائعة ليوم حافل بالعمل والمتاعب، حيث تساعد في الاسترخاء وتصفية الذهن والنوم بعمق، ونتيجة لكل تلك الفوائد يستخدم الشاي في مختلف جلسات الإرشاد النفسي.

إذا كنت من محبي الروائح الجميلة، فإن شاي الورد يضمن لك رائحة الأزهار الجميلة وكذلك الطعم الرائع، ويعد شاي الورد مشروباً مثالياً لفترة الصباح الباكر أو في أي وقت متأخر من بعد الظهر أو قبل النوم في الليل.

ads

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية