نصائح لتصميم مكتبك المنزلي

الاثنين، 22 يوليو 2019 ( 11:00 ص - بتوقيت UTC )

يولي الكثير من الأشخاص اهتماماً كبيراً بديكور المنزل الداخلي بخاصة غرفة المعيشة وصالة استقبال الضيوف والمطبخ وغرف النوم وحتى بعض الأجزاء الصغيرة كالحمام والشرفات، في حين أن تصميم المكتب المنزلي لا يلق في بعض الأحيان نفس الدرجة من الأهمية، على رغم أن بعض الأشخاص يقضون في هذه المساحة معظم ساعات يومهم.

كما أن تصميم هذا الركن لا يتطلب الكثير، إذ تكفي مساحة صغيرة وبعض الترتيبات الخاصة، وهو ما أشار اليه مصمم الديكور ياسر الفيزو في تغريدة له على "تويتر"،  أكد  فيها  إمكانية تحويل أي مكان مهمل في المنزل إلى مكتب منزلي أنيق، وقال: "بالمكتب المنزلي يمكن أن تُستغل مناطق ميتة في المنزل وإظهارها بشكل حي وجميل"، وشاطره الرأي المهندس المعماري فيصل الجماز، الذي كتب: "المكتب المنزلي لا يحتاج إلى مساحه كبيرة في الغالب.. المساحة الصغيرة تفي بالغرض".

خطوات

ومن أجل تصميم مكتب المنزل بطريقة أنيقة، قدّم موقع "هوميفاي"، بعض الخطوات من أجل النجاح في ذلك الهدف، بداية من اختيار الموقع، والذي يتم تحديده حسب طبيعة الوظيفة المتوخاة منه، فإذا كان العمل يتطلب  الخصوصية والهدوء، فقد يمكن استغلال الحديقة أو المرآب، أما إذا كان العمل يتطلب إدارة شركة صغيرة من المنزل ومراقبة الأطفال في الوقت نفسه، فيمكن إعداد المكتب من المطبخ أو غرفة المعيشة. ويمكن أيضاً استغلال ركن صغير أنيق في غرفة نوم الضيوف لوضع المكتب المنزلي.

ولابد - بحسب الموقع - أن  يجهز المكتب المنزلي بشكل ملائم من حيث التكنولوجيا، باقتناء كمبيوتر محمول مع طابعات وماسحات ضوئية متطابقة، ونظام موسيقي وثلاجة صغيرة وصانع القهوة. وإذا كان المكتب  يتموقع في منتصف الغرفة، فلابد من الحرص على توصيل الكابلات إلى نقطة الطاقة بطريقة آمنة حتى لا يتعثر أحد فيها، ويمكن اقتناء حزمة طاقة لشحن تكنولوجيا المكتب المنزلي، والتي يمكن وضعها تحت المكتب؛ من أجل السلامة وحتى يكون المنظر مريحاً للعين.

فضلا عن ضرورة إيلاء أهمية للجلسة، ذلك أن  الجلوس في وضع غير مريح يسبب آلاماً قصيرة الأجل كل يوم، تتحول إلى مشاكل صحية طويلة الأمد، ولذلك من الأفضل الاستثمار في مقعد مريح مع خيارات التخصيص؛ لتوفير جلسة مستقيمة ودعم كافٍ لأسفل الظهر. ويجب أيضاً الأخذ بعين الاعتبار اقتناء مقاعد أخرى في المكتب إذا كان العمل يتطلب رؤية العملاء أو اقتناء أريكة، بحيث تكون أكثر راحة لمراجعة المستندات كما أنها مفيدة لأخذ قسط من الراحة.

الإضاءة

وإذا كان العمل يدوم لساعات طويلة، فلابد - وفق النصائح التي يقدمها الموقع -  توفير الإضاءة اللازمة؛ حرصاً على عدم إجهاد العينين. ويُنصح بالإضاءة ذات الطبقات، التي تتضمن واحداً على الأقل من كل نوع من أنواع الإضاءة الرئيسة، وهي الاضاءة المحيطة (تملأ معظم الغرفة وتأتي عادةً من الأعلى)، والإضاءة اللكنة (جهاز يبرز ميزة معينة مثل خزانة الكتب أو جدار الفن)، والإضاءة المهمة (وتخص تركيبات الإضاءة لغرض معين مثل المصباح المكتبي).

 صفحة "اسألني عن التصميم" المختصة في الديكور، نشرت تغريدة تقدم فيها نصيحة بسيطة لكيفية تمييز مكان المكتب المنزلي فقط عن طريق اختيار طلاء مختلف أو ورق جدران خاص، وقالت: "يمكنك طلاء جزء من جدار باللونين المخطط لإعطاء تأكيد على مكان مثل المكتب المنزلي.. أو حتى ورق جدران خاص".

ads

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية