الشباب يساهمون في وضع لائحة دعم مشاريعهم

الجمعة، 12 أكتوبر 2018 ( 09:49 ص - بتوقيت UTC )

أن تعدل وزارة الدولة لشؤون الشباب الكويتية اللائحة الخاصة بدعم المشاريع الشبابية مرتين، في خمس سنوات، وفي الوقت ذاته تفتح أبوابها لإستقبال المبادرات والمشاريع الشبابية، للإطلاع عليها وتقييمها وتحديد مبالغ الدعم لها، أمرا يدل على حجم المشاريع الشبابية وبحث أفضل السبل في تطورها.

وزير الإعلام وزير الدولة لشؤون الشباب محمد الجبري يرى العمل مع الشباب في تطوير منظومة دعم المشاريع المقدمة من الوزارة أمرا مؤكدا، مناقشا مع جمع من الشباب في المكتبة الوطنية لائحة تنظيم دعم المشاريع والفعاليات الشبابية والمكافآت والجوائز.

وبطبيعة الحال يعد الشباب اللبنة الأولى لبناء الوطن ونهضته وتقدمه، فضلا عما يوليه الأمير الشيخ صباح الأحمد من إهتماما بالغا بالشباب، وتوجيه كل الدعم لهم ومحاورتهم وإشراكهم. وبحسب الجبري فإن: تبني ودعم المبادرات والمشاريع الشبابية خطوة نحو تعزيز دورهم في المجتمع وتطوير مهاراتهم، والتأكيد على دورهم الريادي في توسيع رقعة الانشطة والبرامج الشبابية، إضافة الى الجانب التوعوي التي تلعبه تلك المبادرات.

ووضعت وزارة الشباب الآليات والأنظمة الخاصة لاستقبال المبادرات والمشاريع الشبابية، للاطلاع عليها وتقييمها وتحديد مبالغ الدعم، كما عدلت الوزارة خلال السنوات الخمس الماضية اللائحة الخاصة بالدعم مرتين، حرصاً منها على تلبية طموحات الشباب وتطلعاتهم.

ويهدف اللقاء بين الوزير والشباب إلى تطوير الآليات والأنظمة، وتبني أفكار ومقتراحات الشباب، "فالمشاركة الشبابية كبيرة والقرار الذي سيتخذونه لتعديل اللوائح هو ما سيتم اعتماده ودعم هذه المبادرات والمشاريع".

وشهدت اللائحة تعديلا مختلفا لمشاركة الشباب أفكارهم، التي يحتاجونها لدعم مشاريعهم المقبلة، وهذه هي الآلية والرؤية التي ستعتمد في اللائحة، وبالتالي ستوفر الوزارة الدعم الكامل لمشاريعهم وتطلعاتهم المستقبلية.

وأعلن الجبري عن إطلاق مبادرة المجلس الشبابي، الذي سيشكل من جميع المحافظات في الكويت، فيما تعكف الوزارة على وضع دراسة لآلية اختيار أعضائه، وسط توجه لأن يكون الاختيار بالقرعة، بحيث لا تتجاوز أعمار المرشحين 35 سنة، وفي حال إنطباق الشروط على عدد كبير من الشباب للتمثيل في المجلس سيتم اختيار ستة من كل محافظة عن طريق القرعة.

بدوره مدير إدارة المبادرات والمشاريع في وزارة الدولة لشؤون الشباب عبدالله الشطي بين أن اللائحة الخاصة بتنظيم ودعم المشاريع والفعاليات الشبابية والمكافآت والجوائز، هي لائحة سيعتمدها الشباب، بعد مناقشتها والتعديل عليها.

ويبلغ عدد المشاريع التي اعتمدتها الوزارة 406 مشاريع في عام 2017، وهي مشاريع غير هادفة للربح، ويصل أعلى مبلغ للدعم إلى 25 ألف دينار، وذلك طبقا للتصنيفات التي اعتمدها الشباب، في كل نوع من انواع المبادرات.

أما الإنجازات الشبابية بلغت 125 انجازاً خلال عام 2017، فيما تتمثل المشاريع المدعومة في عدة مجالات، كالرياضة والبحوث والطاقة وعلوم الشریعة الإسلامیة والتعلیم والبیئة والتخطیط العمراني وتنمیة المدن والآداب والصحة والعلوم والتكنولوجیا والفنون والإعلام وریادة الأعمال والحملات التوعویة والثقافة.

وتشمل اللائحة تنظیم عمل الراغبین بتنظیم الفعالیات مثل المعارض والملتقیات والمؤتمرات، لدعم الشباب وإبراز أعمالهم، ودعم مشاركتهم في الدورات والبرامج التدریبیة والمؤتمرات الداخلیة والخارجیة، وفروع الاتحاد الوطني لطلبة الكویت في الخارج والتنظیمات الطلابیة داخل الكویت.

ads

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية