هل تُصدق أن الرياضة تزيد الوزن؟

الأحد، 14 أكتوبر 2018 ( 09:32 ص - بتوقيت UTC )

"عليك ممارسة الرياضة بانتظام، فالرياضة تقوي العضلات وتجعل زيادة الوزن تتركز في العضلات بدلاً من زيادة الدهون، كما أنها تفتح الشهية وتقلل من الضغوط النفسية على الصحة العامة".

نصيحة قدمها الدكتور فوزي الفيشاوي من خلال صفحته الشخصية على موقع "فايسبوك"، لأحد السيدات التي طالبت بوسائل صحية بغية الزيادة في وزنها والابتعاد عن شبح النحافة الذي أرهق صحتها، كما فتح باباً آخر لعدد من التساؤلات حول نجاعة ممارسة التمارين الرياضية في زيادة الوزن بعكس المتعارف عليه وهو خفضه وتقليل الدهون الكامنة في الجسم.

وشرح الموقع الفرنسي "domyos" كيف يمكن للرياضة أن تزيد وزن الإنسان، وذلك من خلال اتباع نظام غذائي صحي ولكن غني بالبروتينات والكالسيوم وتناول وجبات مباشرة بعد التمارين الرياضية، بخاصة وأن مجمل الناس الذين يمارسون الرياضة يشعرون بالجوع بعد انهاء التمارين، لكن لا يسمح بالأكل للراغبين في إنقاص وزنهم، في حين يسمح للأشخاص الراغبين في زيادة الوزن.

كما أن الرياضة تساعد بالفعل على حرق الدهون، لكن تعطيك بالمقابل كتلة عضلية وهي في وزنها أثقل من الدهون، لذلك لا يوجد ما يدعو للدهشة من زيادة الوزن بعد ممارسة الرياضة، والتي تكون إيجابية لأن كتلة العضل تزيد والدهون تتراجع وبالتالي يصبح الجسم متناسقاً.

وأكد الموقع أن زيادة الوزن بشكل صحي وسليم، يتطلب أيضاً تدخل أخصائي تغذية، يمنح الراغبين في زيادة وزنهم لائحة بالأطعمة التي عليهم تناولها مع المقدار والتوقيت، وهي اللائحة التي تتم موازنتها مع التمارين الرياضية التي يجب القيام بها وغالبا ما تكون خفيفة.

ولتجنب الزيادة في مناطق على مناطق أخرى فتكون زيادة الوزن مقرونة بتحديد معالم الجسم وليس فقط الزيادة في الكتلة الدهنية، الشيء الذي سيؤثر على صحة الإنسان فيما بعد. كما أوضح الموقع أن السعرات الحرارية التي يتطلبها جسم الشخص البالغ في اليوم هي 2000 سعرة حرارية للمرأة و2500 سعرة حرارية للرجل، ويمكن زيادة عدد السعرات الحرارية بالنسبة للأشخاص الذين يرغبون في زيادة وزنهم.

بالمقابل، قدم مجموعة من رواد الـ"سوشال ميديا" نصائح للراغبين في اكتساب الوزن باستخدام الرياضة، ومن بينهم عبدالهادي الذي أوضح في تدوينة على حسابه الشخصي في موقع "فايسبوك"، أن "هناك ثلاثة أنواع لجسد الانسان، النوع الأول الأندمورف، وهو الجسم الضخم الذي يكتسب الوزن بسهولة. والنوع الثاني وهو الميزومورف، وهو الجسم العضلي المتزن. والنوع الثالث وهو الأكتومورف، وهو الجسم النحيف الذي يخسر الوزن بسهولة، وتتطلب زيادة وزنهم نظام غذائي غني وصحي مع ممارسة تمارين رياضية خفيفة لزيادة الوزن، وهو السبب الذي يفسر تواجد أشخاص نحيفين للغاية في الصالات الرياضية".

بينما قدم حساب على موقع "تويتر" يحمل اسم "نبض القصيد" تجربة لأحد أقاربه الذي حارب النحافة باللجوء إلى الصالات الرياضية الخاصة برفع الأثقال، والمواظبة على نظام غذائي غني وصحي، وكانت النتيجة إيجابية، واستطاع تجاوز عقدته التي أصابته نتيجة نحافته التي تترك انطباعاً لدى الآخرين بأنه مريض.

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية