السوشال ميديا تمنح "وسام الإنسانية" لممثل فرنسي

الثلاثاء، 30 أكتوبر 2018 ( 02:25 م - بتوقيت UTC )

"إنه وعاء من أجل ثمن تصليحات الكرسي المتحرك الخاص بي.. أعتمد عليكم"، حملة أطلقتها شابة فرنسية تدعى شينيز، في 18 آذار (مارس) الماضي؛ من أجل جمع مبلغ إصلاح كرسيها المتحرك، لكن نداءها لم يلق آنذاك آذاناً صاغية، بحسب ما قالته الفتاة التي تمشي بصعوبة بالغة، لمجلة closer الفرنسية. وبعد مرور أكثر من ستة أشهر، قامت الفتاة بالإشارة إلى كل من الممثلين الفرنسيين كيف آدامس ورايان بنسيتي، ونجوم آخرين على "تويتر" وطلبت منهم نسخ ونشر تغريدتها.

الممثل الكوميدي كيف آدامس -واسمه الحقيقي كيفين سمادجا- نشر تغريدة على حسابه الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي "تويتر" كتب فيها: "لقد تمّ"، في رده على النداء الذي أطلقته الشابة الفرنسية، ليعلن بذلك أنه دفع ثمن إصلاح كرسي متحرك لإحدى معجباته بالكامل، وهي الخطوة التي أدهشت شينيز وقلبت حياتها رأساً على عقب، بحسب ما أوضحته مجلة closer وموقعا RTL وBFMTV.

بعدما أعلن النجم الفرنسي على "تويتر" دفع التكلفة الكاملة لإصلاح الكرسي المتحرك للفتاة التي تبلغ من العمر 20 عاماً من مدينة ليون، والتي كانت أُصيبت بعجز وإعاقة منذ ولادتها نتيجة لجلطة تعرضت لها والدتها، انتشرت الكثير من التعليقات المشيدة بإنسانيته.

الممثل الكوميدي الفرنسي وبعد مشاهدته نداء المساعدة على "تويتر" قرر في نهاية المطاف مساعدة الفتاة والتكفل بثمن إصلاح كرسيها المتحرك، فدفع ما قيمته 450 يورو.

وعلى الشبكات الاجتماعية تفاعل المستخدمون مع ما نشرته الفتاة على "تويتر"، يوم السادس من تشرين الأول (أكتوبر) الجاري، عندما قالت: "لفتة رائعة.. لا تتخيل كيف أسعدتنا أنا ووالدتي". وعلق المستخدم راديو أكتيف: "أنا سعيد جداً لك شينيز.. ما قام به كيف أمر رائع"، في حين قال المستخدم إيريك إنه سعيد بحل الإشكال، وهو ما ذهب إليه الكثير من المغردين والمتابعين الذين عبّروا عن امتنانهم لموقف الممثل الفرنسي.

لفتة طيبة

وقالت الفتاة لمجلة closer إنها "لفتة طيبة وجميلة جداً من كيف.. لقد كنت من أشد المعجبات به، وخطوته مؤثرة حقاً.. أنا سعيدة لمتابعة فنان مثله منذ البداية، وأنا أشكره لكونه قريب جداً من معجبيه، وأريد له أن يعرف أنني أدعمه في جميع مشاريعه".

أما بالنسبة لتغريدة الممثل فقد تفاعل المستخدمون بقوة معبرين عن إعجابهم بإنسانية كيفين، وخطوته الرائعة. فقد شكرته الفتاة المعنية في تعليقها، إضافة إلى مستخدم يطلق على نفسه اسم عاشق كيفين، وقال: "يوجد ملاك على هذه الأرض".

أما المستخدمة كارلوت دوديلير، فكتبت: "معجبة فعلاً بكرمك"، في حين كتبت لورا: "خطوة رائعة ومستحبة، مؤثر جداً موقفك تجاه الفتاة، أنت شخص متواضع ودوماً في خدمة ومساعدة الآخرين.. هذا أمر رائع في حد ذاته، أنت دوماً مؤثر، وبالنسبة لنا ملهمنا، شكراً لأنك الشخص الذي هو أنت".

ويحرص المشاهير والنجوم على المشاركة في الأعمال الخيرية والتبرع للجمعيات، وقد يصل البعض منهم إلى التبرع بقيمة جائزة مالية كاملة ربحها من منافسة لمصلحة هذه الجمعيات، فلاعبون أمثال ميسي وديبالا يشاركون باستمرار في حملات رعاية أطفال السرطان، ويتبرعون بمبالغ مالية كبيرة شأنهم شأن كثير من نجوم الفن والسينما أيضاً.

في الوقت نفسه، ومع تطور التكنولوجيا سهلت الوسائط الاجتماعية الحملات الإعلانية الخيرية، كما حدث في فرنسا أخيراً حين أطلقت تلك الشابة نداءً على تويتر، ولم تتوقع الاستجابة التي كانت بعد مدة من قبل الممثل الكوميدي كيف آدامس.

ads

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية