للتخلص من إسمرار الركبتين والمرفقين.. إليك الحل

الخميس، 29 August 2019 ( 10:00 ص - بتوقيت UTC )

تُقيِّد مشكلة اسمرار المرفقين والركبتين حرية بعض النساء في اختيار ملابسهن، حيث يدفعهن الشعور بالحرج إلى تغطية المنطقة التي بدا لونها داكنًا بالنسبة إلى بقية الساعدين والساقين، صيفاً وشتاءً.

وغالباً ما يتم ربط هذه الحالة الشائعة بتراكم الخلايا الميتة، أو التعرّض لأشعة الشمس لفترات طويلة، وعلى هذا الأساس يتم تبادل الوصفات المجرّبة وغير المجربة لتعميم المنفعة والتخلّص من هذه المشكلة.

الدكتورة نورة العتيبي، التي يشير حسابها على "تويتر" إلى أنها متخصصة في الأمراض الجلدية، تناولت أخيراً هذا الموضوع في مجموعة تغريدات صاغت فيها الحلّ على شكل نصائح استهلتها بوجوب "استشارة طبيب الجلدية أولاً خوفاً من وجود أمراض معينة مثل الإكزيما أو الصدفيه وغيرها، وعلاج المشكلة الأساسية، ثم دعت ثانياً إلى "اتباع شوية (القليل) تعليمات من باب الوقاية والعلاج في آنٍ واحد".

أشارت إلى ضرورة "الإبتعاد عن الضغط والإحتكاك على الركب والأكواع (المرافق)، مما يؤدي إلى زيادة سماكة الجلد واسمراره في طريقة الجلوس"، مع "تجنّب الفرك والدعك وشدة الحيل بالليفة أثناء الإستحمام اعتقاداً بأنه مبدأ نظافه، وهو خطأ شنيع نقع فيه من دون وعي".

ودعت إلى "وضع الكريمات الواقية من الشمس أثناء تعرّض منطقة الركب والأكواع لأشعتها"، و"الحرص على الترطيب قدر المستطاع"، ورأت أن من أفضل هذه المستحضرات "مستحضرات اليوريا مثل اليوسرين بتركيز 20 إلى 40 بالمئة راح تقلل سماكة الجلد وتنعمه"، ناصحًة بـ "وضع كريمات التفتيح لمدة لا تقل عن شهرين إلى ثلاثة أشهر للحصول على نتائج مجدية، واستخدام سيروم فيتامين C على المنطقة الداكنة".

لكن هل يمكن تجنّب التعرّض لمشكلة اسمرار هاتين المنطقتين من الجسم؟!

موقع "بشرتك" يُدلي بدلوه تحت عنوان "أهم النصائح لتجنّب اسوداد الركب والمرافق"، ومن أبرز أساليب العناية التي دعا إلى تطبيقها "تقشير الركبتين والمرفقين" مرة واحدة أسبوعياً بالخلطات الطبيعية، منبهًا إلى وجوب عدم المبالغة في ذلك تلافياً لانعكاس التقشير بشكل سلبي على البشرة بما فيها لونها.

وفيما حذّر من أن الجفاف هو من أكثر أسباب اسمرار البشرة، دعا إلى ترطيب المناطق الداكنة بكريمات ترطيب الجسم بشكل يومي، أو استخدام الزيوت الطبيعية لا سيما تلك التي تسهم في ترطيب وتفتيح منطقة الركبة كزيت جوز الهند.

موقع "بشرتك" أكد في هذا السياق وجوب عدم ملامسة الركبتين والمرفقين للأسطح خشنة الملمس، ودعا السيدات إلى عدم مسح الأرضية وهن جاثيات على ركبهن، لافتاً إلى أن هذا التصرّف من "أكثر العوامل المسببة لأسمرار الركب".

وبالعودة إلى الخلطات الطبيعية التي تساعد في الوقاية والتفتيح في وقت واحد، يُمكن العثور على عدد كبير منها على الـ"سوشال ميديا" كوصفة "الحمص والنشا" التي نشرتها المستخدمة "إيمان" على صفحتها الشخصية بموقعي "فايسبوك" و"تويتر".

"إيمان" أشارت إلى أن الوصفة تتكون من "ملعقتين كبيرتين من الحمص المطحون، وملعقة كبيرة من النشا، وملعقتين كبيرتين من الزبادي، وملعقة كبيرة من ماء الورد". ونصحت بخلط هذه المكونات ثم توزيعها على المنطقة المصابة لمدة عشرين دقيقة، وإزالتها بعد ذلك بقطعة من القطن مبللة بالماء الدافئ، على أن يتم تكرار العملية يومياً قبل الإستحمام.

ads

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية