"رفق" التنمر مرفوض في مدارس عسير

السبت، 29 سبتمبر 2018 ( 07:20 م - بتوقيت UTC )

بناء الشخصية المتزنة السوية ليس بالأمر الهين، فالطفل الصغير يكون "لينا وهشا" ويتم تشكيل شخصيته واكتسابها القوة عبر المواقف الحياتية التي تمر عليه كل يوم، وتترك في شخصيته علامة يكون لها تأثير في شخصيته، ولأن تلك المرحلة العمرية حرجة، وتعتبر الأساس الذي سيقوم عليه البنيان، فلابد أن يكون هذا الأساس صالح وقوي ومتزن.

وفي المدرسة المجتمع الكبير الذي يتعرف من خلالها الطفل على الحياة، والمكان الأول الذي يشهد احتكاكه بالآخرين، لذلك لابد من وضع أسس وتوجيهات طوال الوقت لتكون تلك العلاقات سويه، ولهذا اختارت وزارة التعليم السعودية هذا المجتمع ليكون أولى خطوات مواجهة ظاهرة " التنمر" والعنف ضد الأطفال التي يكون لها بالغ الآثر السلبي على النشء.

"رفق" هو أداة وزارة التعليم لمحاربة التنمر، وهو برنامج إرشادي يهدف إلى الحد من مشكلة العنف في المدارس، وتوضيح الطرق الملائمة الوقائية والعلاجية على كل المستويات، ليتمكن العاملون بالمدرسة وأولياء أمورهم من تطبيقها، بما يسهم في تحقيق بيئة مدرسية آمنة.

ووجهت إدارة التوجيه والإرشاد بتعليم عسير،  بإطلاق فعاليات الأسبوع التوعوي المكثف لبرنامج رفق، في مدارس المنطقة، اعتباراً من الأحد، ولمدة أسبوع، ورفع تقرير إلى وحدة التوجيه والإرشاد بمكتب التعليم بنين وبنات في نهاية الأسبوع المكثف.

ويأتي هذا التوجيه بناء على تعليمات وزارة التعليم، لخفض العنف المدرسي بكافة أشكالة، حيث ستبدأ المدارس في تنفيذ فعاليات الأسبوع التوعوي المكثف للبرنامج والإعلان عن خطة مساندة الطفل، لمدة أسبوع وفقاً للخطة المعدة مسبقاً، والإستمرار فىي التنفيذ طوال العام الدراسي.

وتتضمن الخطة التركيز على موضوع التنمر والتحرش الجنسي والحماية منها بشكل خاص، وتفعيل الملتقيات والندوات والمحاضرات والزيارات والإذاعة المدرسية والمطويات والنشرات ووسائل التواصل الإجتماعى، وطرح مسابقة في موضوعات تعزيز السلوك الإيجابي المضاد للعنف مع مراعاة أن تشمل المسابقة إنتاج أفلام قصيرة أو عمل تغريدات مميزة أو صور معبرة.

ولم يتوقف البرنامج عند الأسبوع المخص، بل سيستمر تنفيذه على مدار العام الدراسي الحالي، والمشاركة الفاعلة في المعرض العام لبرنامج رفق وإعداد تقرير واستكمال إحصائيات بهذا الشأن.

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية