"دزاير في كازا".. المغاربة سعداء باستقبال الفن الجزائري

الأحد، 30 سبتمبر 2018 ( 06:34 ص - بتوقيت UTC )

"أريد أن ألتقي بهؤلاء في بلدنا"، "لك كل الدعم يا لوزين.. أنت مؤسسة ثقافية تسهم في تقريب الجزائريين والمغاربة عبر الفنون والثقافة"، "أيها الأصدقاء، من الجزائر أو من الدار البيضاء انشروا هذا الحدث الثقافي، وتعالوا بكثرة.. مرحباً بالجميع".. كان هذا جانب من التعليقات والتدوينات التي انتشرت على صفحة L’Uzine (لوزين) على موقع التواصل الاجتماعي "فايسبوك" أخيراً، عقب الإعلان عن الموعد الثقافي دزاير في كازا )الجزائر في الدار البيضاء(.

الملفت للانتباه ليس الحدث الثقافي في حد ذاته أو موعده الذي يمتد من يوم 5 تشرين الأول (أكتوبر) حتى اليوم السابع من الشهر ذاته، لكن الملفت هو تفاعل المغاربة والجزائريين مع الحدث الذي أسعد الجميع.

تظاهرة ثقافية

"دزاير في كازا" هو تظاهرة ثقافية مغربية جزائرية بالشراكة مع مؤسسة "بروك آرت" الفنية، الكائن مقرها بالجزائر العاصمة. ومن المقرر، حسب ما نشرته الصفحة الرسمية للوزين على "فايسبوك" أن تتضمن التظاهرة عدة نشاطات فنية وثقافية وسينمائية جزائرية مغربية، كعرض فيلم "بابور كازانوفا" للمخرج الجزائري كريم صياد، وفيلم وثائقي عن مطرب أغنية الراي الجزائري الشاب مامي. كما تم الإعلان عن عرض موسيقي لمغني الراب الجزائري "دياز"، فضلا عن عرض منتوجات فنية جزائرية مختلفة.

الفنانة الجزائرية ومؤسسة فضاء "بروك آرت" الفني الجزائري هنية زاجوي، كتبت على صفحتها الخاصة في موقع "فايسبوك" تدوينة عبرت فيها عن سعادتها بالتوجه إلى المغرب، وبالتحديد الدار البيضاء؛ للقيام بنشاط فني وثقافي مشترك بين الجزائر والمغرب، وقالت: "كم حلمت بهذه الفرصة، سوف ألتقي أشقائي وزملائي الفنانين والجمهور المغربي في كازا، أنا سعيدة وقد تخونني الكلمات في وصف الشعور الذي أحسه الآن".

روابط قوية

المستخدمة المغربية دنيا جوهر، دونت عبر صفحتها على "فايسبوك" قائلة: إن مثل هذه النشاطات تسهم في تقوية الروابط بين الجزائريين والمغاربة، وتابعت: "أرى أن الهدف من هذا النشاط الثقافي هو مخاطبة الجمهور المغربي والمغاربي بصفة عامة من خلال التظاهرة، وأنا أشيد بهذه الأنشطة لما لها من أهمية في تفعيل القواسم المشتركة التي تربط الشعبين في الجزائر والمغرب عبر النشاطات الثقافية والفنية الإبداعية".

ويذكر عدد من المتخصصين في التاريخ والأنتروبولوجيا من كلا البلدين (المغرب والجزائر) أن الروابط الثقافية والإبداعية التي تجمع الشعبين تعد أقوى شاهد على أن المغرب العربي كاملا، من ليبيا إلى موريتانيا، هو امتداد حضاري واحد، حسب ما أشار إليه الكاتب والباحث المغربي سعيد ناشيد في تدوينة سابقة له على "فايسبوك" ويقول "لنأخذ مثلا موسيقى الراي، أنا أرى الخلاف بين المغاربة والجزائريين حوله نوع من التنافس الإيجابي وتأكيد آخر على أن الفن رابط قوي بين المغرب والجزائر".

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية