أفكار لحفلات الزفاف.. ثورة ضد نمطية الأعراس

الخميس، 4 أكتوبر 2018 ( 11:45 ص - بتوقيت UTC )

"أول عقد قران فوق قمة الهرم العروسة أغمي عليها"، هكذا افتتح بوصمد مدين تدوينته على الموقع الاجتماعي "فايسبوك"، ليؤكد أن موضة أفكار حفلات الزفاف المبتكرة وربما الغريبة ليست وليدة اليوم. ففي العام 1947، قرر عروسان الخروج عن المألوف والابتعاد عن الشكل الكلاسيكي لحفلات الزفاف المتمثل في الزفة والصالة، وعقدا قرانهما فوق قمة الهرم.

وأضاف بوصمد مدين في تدوينته، أن إحدى المجلات تكفلت بنقل تفاصيل الحدث في ذلك الوقت، حيث وصل العروسان في موكب زفاف كبير، ثم ركبا الجمال في نزهة. رفض المأذون  الصعود في البداية، ولكن تم إقناعه وشق العروسان والمأذون والأصدقاء طريقهم نحو القمة بمساعدة مرشد. لم تكن الرحلة سهلة، ويقال أنه أغمي على العروس أكثر من مرة والعريس كادت أن تقطع أنفاسه، لكن في الأخير وصل الجميع وتم عقد القران، ليكون أول زفاف يخرج عن نمط الأعراس التي كانت سائدة في مصر.

الرغبة في التغيير والخروج عن المألوف في حفلات الزفاف لم تتغير، بل تطورت مع تطور الزمن، وأصبحت هناك شركات خاصة تقوم بترتيب الحفلات وإعطاء أفكار لحفلات الزفاف المختلفة والمبتكرة التي تنفذ باستمرار ويتم تداول صورها عبر مواقع التواصل الاجتماعي. وعادة يتم تنظيم الحفل حسب شخصية العرسان ورغباتهم وقبل ذلك قدراتهم المالية، فتنوعت الأفكار بين حفلات على البحر أو على اليخت في فصل الصيف، وحفلات يتم فيها تغيير ديكور الصالة ليخرج عن النمطية والمعتاد فيكون استقبال العروسة على شاكلة ألف ليلة وليلة مثلا أو الشخصية الرومانسية الشهيرة سندريلا وأفكار عديدة تتطور كل يوم.

بدروه قدم الموقع الأميركي"theknot" مجموعة أفكار لحفلات الزفاف متنوعة وعديدة، والبداية كانت من خلال فكرة تزيين صالة الحفل بمجموعة من الستائر لإعطاء جو حميمي ومخملي على الحفل، وإضافة خدمة مرافقة الضيوف إلى الطاولات المخصصة لهم ليشعر الضيوف أنهم في مطعم راقي وليس حفل زفاف تقليدي في صالة أفراح.

كما اقترح الموقع الأميركي أن يقام حفل كوكتيل مع بداية الزفاف، وأن يجد الضيوف فوق طاولاتهم لائحة لاختيار أنواع المشروبات المفضلة لديهم، مع مراعاة اختلاف الفصول والتركيز على المشروبات الباردة في الصيف والدافئة في الشتاء.

كما قدم  "theknot" فكرة جد مبتكرة لحفلات الزفاف، والمتمثلة في استئجار كشك الصور الفورية والفيديو، حيث يقوم الضيوف بأخد صور لا تنسى أثناء الحفل مما يضفي جوا حماسيا، كما يسجل الضيوف كلمتهم من طريق كاميرا الكشك ثم يقوم مصور الحفل بتجميع المقاطع واختيار الأنسب منها وبثها في نهاية حفل الزفاف.

الصفحات المتخصصة لم تبخل في منح أفكار لحفلات الزفاف للعرسان، كصفحة "Weddings and Events" التي قدمت مجموعة من الأفكار للعروسين، وتشمل التخطيط والتنظيم الكامل للحفل سواء داخل قاعة الأفراح أو بأحد الفضاءات الخارجية حسب الفكرة المتفق عليها، إلى جانب خدمات التصوير والفيديو التي يجب أن تكون مواكبة للحدث، ثم للإضاءة وتنسيق الورود والفرق الاستعراضية والموسيقى المرافقة للحفل، وكلها تكون متوافقة مع رغبة العرسان وبعيدا عن النمطية وحفلات الزفاف المألوفة.

وقدمت أسيل أحمد من خلال تعليق لها على الموقع الاجتماعي "فايسبوك" مجموعة من الأفكار، أبرزها أن يكون الحفل في فضاءات مفتوحة وليس مغلقة كالحدائق لأنها تتسع لعدد أكبر من الضيوف وليس مثل القاعات المغلقة وغير المريحة، وأن يحاول العروسان إشراك الضيوف معهم في الحفل كأن يضعوا صندوقا خشبيا مزينا على كل طاولة مرفوقا بأقلام وأوراق، وأن يقوم الضيوف بكتابة مشاعرهم وأمنياتهم للعرسان الجدد، كما يمكن وضع بوفي مفتوح وبه لحم طازج يمكن للضيوف طبخه كما يحلو لهم، لإضفاء جو من الألفة على الحفل وكذا الخروج عن المألوف بخصوص الأكل في حفلات الزفاف.

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية