كيف تسهم التطبيقات الذكية في حماية المستهلك؟

الأحد، 23 سبتمبر 2018 ( 03:42 م - بتوقيت UTC )

في السابق يضطر المشتكي للذهاب إلى مركز الدائرة المسؤولة للتقدم ببلاغ ضد جهة ما، وهذا ما جعل جزءً كبيراً من المواطنين يعزفون عن تقديم البلاغات والشكاوى، نظراً لماتستغرقه من وقت طويل، وإجراءات روتينية، اليوم في ظل التحولات الهائلة في عالم المعلومات، واختصار التواصل أصبح البلاغ يحتاج فقط الدخول إلى أحد التطبيقات، وبالإمكان أيضاً طرح الاستفسارات، وتلقي الإجابات من خلالها.

وتسعى جمعية حماية المستهلك في الرياض لتطوير هذه التطبيقات، فإقامت مؤخراً بتنظيم جلسة حوارية بعنوان التطبيقات الحكومية والمستهلك، على هامش جلسات معرض عالم التطبيقات، والذي يُقام برعاية من وزارة الاتصالات، وتقنية المعلومات. سلطت فيها الضوء على التطبيقات الخاصة بتلك الجهات، ومدى تطور آلية عمل تلقي البلاغات شارك في الجلسة متحدثين رسميين لكل من وزارة التجارة والاستثمار ووزارة الشؤون البلدية والقروية، وكذلك وزارة الصحة ووزارة النقل.

وافتتحت الدكتورة سمر القحطاني الأمين العام لجمعية حماية المستهلك الجلسة بالتنويه لأهمية وجود التطبيقات الحكومية في تسريع وصول شكاوى المستهلك للجهات ذات الاختصاص، وأسهمت بسهولة تلقي الشكاوى والبلاغات ومتابعتها.

المتحدث الرسمي لوزارة التجارة والاستثمار عبد الرحمن الحسين بين أن تطبيق "بلاغ تجاري" سهل إرفاق المستندات المدعمة للبلاغات، وتلاشت صعوبة وصول الوثائق المدعمة للبلاغ للوزارة في السابق، مشيراً إلى تنامي آلية استقبال البلاغات والشكاوى عن طريق التطبيق حيث كانت في عام 2012 تشكل نسبة 18 بالمئة في حين وصلت في عام 2018 على 58 بالمئة مايدل على فاعلية التطبيق لدى المستخدمين.

أما وزارة الصحة ماتزال لا تمتلك تطبيقاً الكترونياً بهذا الخصوص، وأوضح المتحدث الرسمي لوزارة الصحة مشعل الربيعان بأنه حالياً لا يوجد لدى الوزارة تطبيق إلكتروني لاستقبال البلاغات والشكاوى، وأن هناك خطة مستقبلية لتفعيل تطبيق خاص بذلك، وأشار إلى أنه في السابق كانت الوزارة تستقبل عبر رقم 937 حوالي 136بلاغ كل يوم، ونسبة الرضى لا تتجاوز 14بالمئة، أما اليوم فتستقبل الوزارة حوالي 600بلاغ يومياً، ونسبة الرضى 80% تقريباً، وذلك من خلال المتابعة مع المشتكي، والتأكد من مستوى رضاه حول الخدمات المقدمة له وتطويرها.

ونصح مشعل بتحميل تطبيق"صحة" حيث يوفر للمستفيد عناء الذهاب إلى للمستشفى، بالإضافة إلى إمكانية التواصل مع الطبيب مباشرة عبر اتصال فيديو لأخذ الاستشارات في أي مكان أو زمان داخل المملكة.

وزراة الشؤون القروية تنبهت هذه التطبيقات، وأشار مدير عام العلاقات العامة والإعلام بوزارة الشؤون البلدية والقروية نايف العتيبي، وفي عام 2018م تم إطلاق عدة تطبيقات من أبرزها تطبيق “أمانة940”، ويستقبل حوالي 155بلاغ يومياً ، ويتم تصنيف البلاغ حسب حالته، لتسريع وتسهيل الإجراءات النظامية لمعالجته.

وبحسب العتيبي فأن نهاية العام الحالي سيتم تحديث تطبيق "أمانة940" ليشمل جميع مناطق المملكة مع إضافة مميزات جديدة للتطبيق منها سرعة الاستجابة للبلاغات، والتعاون مع بعض الجهات الحكومية في التطبيق.

فيما تحدث مدير عام خدمة العملاء بوزارة النقل سامر عبد الرحيم  عن تطوير تطبيق "طرق" بحيث يتلقى حالياً أكثر من 1500 بلاغ في كل شهر. وأشار بأن التفاعل هو الوجه الحقيقي لأي جهة حكومية والمراقب هو المواطن لأنه شريك النجاح، داعياً المواطنين لتقديم الملاحظات والبلاغات عبر قنوات التواصل الخاصة بالوزارة.

و أجمع المتحدثون بأنه يجب على أصحاب التطبيقات التجارية توخي الحذر في العمليات التجارية، وتوثيق العقود، وتوضيح آلية استقبال الطلبات والفواتير، وأن الجهات الحكومية على أتم الاستعداد لتقديم الدعم والمشورة للتطبيقات المفيدة للوطن والمجتمع.

يشار إلى أن جمعية حماية المستهلك تُشارك في المعرض بجناح لتوعية المستهلكين بحقوقهم في التسوق الإلكتروني والعالم الرقمي، وتستضيف يومياً ضيفاً من جهة حكومية في  برنامج مستشار المستهلك في الفترة المسائية ليجيب عن استفسارات الزوار.

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية