مصابة بمتلازمة داون في أسبوع الموضة

السبت، 22 سبتمبر 2018 ( 03:24 ص - بتوقيت UTC )

في عديد من المجالات، أبدع ذوو الاحتياجات الخاصة في الرياضة، والرسم، والفن، والطب، والعلوم، وشتى المجالات.. أخيراً وفي عالم الموضة والجمال بدأ بعض المصممين في اتباع اتجاه جديد يحمل في معانيه الكثير من الإنسانية، وأيضاً رسالة لبعض من ذوي الاحتياجات الخاصة، وهي "أنهم قادرون على التألق كغيرهم من العارضات والعارضين العاديين". 

على "انستاغرام"، تحت اسم "ماريان أفيلا" نجد صورة لفتاة بفستان أحمر تقدم عرضا للأزياء.. الصورة التي لقيت الإعجاب وتفاعل معها المغردون، هي لفتاة إسبانية تعاني من "متلازمة داون".

منذ زمان، عرف أن عارضة الأزياء أو نموذج الموضة تتوفر على مواصفات خاصة تؤهلها لهذه المهمة، فهي طويلة القامة، ورقيقة، وجميلة، ومرهفة، وهو نوع العرضات التي اعتاد الجميع على مشاهدتهن. لكن "أسبوع الموضة" في نيويورك عرف نوعا آخر من العارضات جسدته ومثلته الإسبانية "ماريان أفيلا"، ابنة الـ21 ربيعا، التي تمكنت أخيراً من تحقيق حلم طفولتها بتقديم عرض للأزياء.

في السياق ذاته، لم يمنع المرض الفتاة الإسبانية من أن تخطو أولى خطواتها في عالم عارضات الأزياء، محققة حلم الطفولة بتقديم العرض في "أسبوع الموضة" في نيويورك.. حلم تحقق بفضل المصممة الأميركية تاليشا وايت.

قبل بضعة أشهر، وضعت الصمصمة الأميركية هدفا لنفسها وهو: تمثيل المرأة بكل تنوعها في أسبوع الموضة الأشهر بأميركا، وهي الطريقة التي جعلتها تبحث عن كل الأنواع، لذا اتصلت بتاي ماك كنزي، عارضة سابقة وصديقة لها مشهورة في صناعة الملابس.

الأخيرة نصحت المصممة بمنح الفرصة للفتاة الإسبانية ماريان، التي استغلت الفرصة وضمنت مرورها على المنصة. وبالإضافة إلى ماريان، يمكن أن نرى في عرض المصممة الأميركية فتاة أخرى مصابة بمتلازمة داون إضافة إلى أخرى على كرسي متحرك. وقالت المصممة وايت "أردت فقط أن أبين أن هناك العديد من أنواع الجمال الأنثوي".

أما بالنسبة لماريان أفيلا، فقد لفتت الأنظار بعرضها الأول Harper’s Bazaar، و"فوغ" إضافة إلى وكالات عرض الأزياء.

"أنا سعيدة للغاية، أحببت أن أكون على المنصة. أردت أن أثبت للعالم أنه لا يوجد حاجز".. قالت ماريان لوكالة Associated Press.

للإشارة، ليست المرة الأولى التي تشارك عارضات من ذوي الاحتياجات الخاصة في مسابقات عرض الأزياء. في شباط (فبراير) 2017، قدمت مادلين ستيوارت، وهي شابة مصابة بمتلازمة داون، أول مجموعة لها في أسبوع الموضة في نيويورك.

في الوقت نفسه، تفاعل مستخدمو الإنترنت مع قصة ماريان، فعلى صورتها التي نشترها على حسابها على "انستاغرام"، علق المغردون وشجعوا الفتاة على إصرارها في إيصال رسالتها وتحقيق حلمها.

موشو كاميلا كتبت "ماريان افيلا، انا فتاة خاصة هل تقبلين ان أكون صديقتك". أما "تروديس 24" فقالت "تهانينا أنت فتاة جميلة ملائكية". ومن جهته قال رانقو فيت "أنت رائعة، من البرازيل نقول لك نحبك"، وأضاف مارس بتن "أنت جميلة ماريانا".

ads

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية