حفظ النعمة.. جديد أمانة الشرقية

الأحد، 16 سبتمبر 2018 ( 10:32 م - بتوقيت UTC )

خلال الولائم الكبيرة وكذلك في المطاعم، كثيرا ما يلاحظ وجود كميات من الطعام زائدة عن الحاجة، والذي قد يذهب هدراً، في حين أن هنالك عائلات فقيرة تبحث عن اللقمة، ولذلك عملت أمانة المنطقة الشرقية على إطلاق برنامج "حفظ النعمة"، والذي يهدف إلى التوعية في كيفية الاستفادة من بقايا الأطعمة الزائدة عن الاحتياج، حيث يتم تطبيق البرنامج على جميع المنشئات الغذائية، وذلك لإيجاد بيئة صحية سليمة ونظيفة.

وصرح محمد بن عبد العزيز الصفيان، المشرف العام على العلاقات العامة والاعلام، والمتحدث الرسمي بأمانة المنطقة الشرقية، أن الأمانة حريصة على ضرورة الالتزام والتقييد بهدف برنامج حفظ النعمة من خلال تطبيق برنامج حفظ النعمة وتفعيله في المنشآت الغذائية، مشيراً إلى أن أهمية البرنامج يكمن في معالجة بقايا الأطعمة بالطرق الصحية الصحيحة والاستفادة منها بعد إعادة تدويرها.

تطبيق البرنامج خلال المرحلة الأولى، سيتم تطبيقه في حاضرة الدمام، على المنشآت الغذائية البالغة عددها 17471 منشأة في كل من الخبر والدمام والظهران، إذ أن الأمانة قد أجرت دراسة سابقة قام بها عدد من المختصين في برنامج حفظ النعمة على ست منشآت في مواقع مختلفة من حاضرة الدمام.

الدراسة استغرقت أربعة اشهر، والتي لخصت في أن كمية بقايا الأطعمة، قبل تطبيق البرنامج على تلك المنشآت بلغ ٧٢٥٠ كليو جرام، وبعد تفعيل البرنامج على المنشآت، بلغ كمية بقايا الأطعمة ١٨٥٠ كليو جرام، كما نتجت كمية من تدوير الأطعمة بلغ ٥٣٦٠ كليو جرام، بما يعني نسبة ٧٦ في المئة، وكما بلغ كمية السماد العضوي الناتج ١٧٢٠ كليو جرام، بما نسبته ٢٤ في المئة من بقايا الأطعمة .

ودشنت أمانة المنطقة الشرقية في وقت سابق جهاز المخارج الهوائية الخاص ببرنامج حفظ النعمة، والذي يعمل على تحويل بقايا الأطعمة إلى سماد عضوي نقي بنسبة ١٠٠في المئة، وتخفيض انبعاث الروائح غير المستحبة، وذلك بمزج بقايا الأطعمة من خلال عملية أوتوماتيكية، تعمل على استهلاك القليل من الطاقة، ويستخدم النظام كائنات عضوية مجهرية بدرجات حرارة عالية، وذلك من أجل تحليل بقايا الطعام والمواد العضوية، بدون الحاجة الى تكرار إضافة الكائنات العضوية المجهرية، أو إضافات أخرى إلى حجرة التحليل داخل الجهاز .

ads

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية