دار العلوم تطبق الجودة عبر أعضاء هيئة التدريس

الأحد، 16 سبتمبر 2018 ( 10:32 ص - بتوقيت UTC )

تمثل الجودة أعلى مقاييس التميز، وهي الأقرب إلى حالة الخلو من العيوب والنواقص والتباينات الكبيرة عن طريق إلزام الجهات بمعايير صارمة، جامعة دار العلوم إحدى الجهات التي تلتزم بمعايير الجودة، حيث أن ما يتكرر خلف أسوار الجامعات حول العالم، من قبل الأعضاء الجدد في هيئات التدريس، في اعتمادهم على الإستفسار والتفتيش عن المعلومة، من الزملاء السابقين، من حيث العملية التعليمية، والوسائل التكنولجية المعتمدة في الجامعة، أسلوب تقليدي لا تعترف به تلك الجامعة.
حيث أعلنت جامعة دار العلوم عبر موقعها الرسمي، إطلاق وحدة ثقافة الجودة التابعة لإدارة الجودة بجامعة دار العلوم بالتنسيق مع إدارة الموارد البشرية، منذ مطلع سبتمبر، برنامجاً تدريبياً تحت عنوان "تهيئة أعضاء هيئة التدريس الجدد" بمقر الجامعة.

وعقدت أولى ورش العمل لهذا البرنامج الذي سيقام على مدى أسبوعين، حول "التعرف على رؤية ورسالة جامعة دار العلوم وخطة الجامعة والغايات الاستراتيجية" قدمها الدكتور محمد سمير عبدالحق مدير إدارة الجودة بالجامعة.

واستعرض مدير إدارة الجودة رؤية ورسالة الجامعة، وغاياتها الاستراتيجية، وأهم منجزاتها، واختتمت الورشة بعرض فيديو تعريفي عن الجامعة.
جدير بالذكر أن البرنامج يتضمن العديد من ورش العمل التي يحتاج إليها عضو هيئة التدريس عند بداية عمله بالجامعة مثل الإرشاد الأكاديمي، ونظام معلومات الطالب، ونظام إدارة التعلم، وملف المقرر، وتقرير المقرر، وكتابة وقياس مخرجات التعلم.
يشار إلى أن أبرز أهداف الرؤية المتعلقة بالتعليم، أن تصبح خمس جامعات سعودية على الأقل ضمن أفضل 200 جامعة عالمية بحلول 2030م، إلى جانب رفع جودة التعليم لتعزيز النمو الاقتصادي المستدام وتشجيع الإبداع، وتعزيز التعلم الإلكتروني، بتكاتف المواطنين مع المؤسسات التعليمية والهيئات الداعمة.

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية