تطوير مرافق الخطوط السعودية للشحن

الثلاثاء، 11 سبتمبر 2018 ( 03:32 م - بتوقيت UTC )

بهدف تحقيق نقلة نوعية في مستوى خدمات الشحن اللوجستية، دشن وزير النقل، نبيل بن محمد العامودي، مشروع تنفيذ أعمال التطوير لمرافق الشحن بمطار الملك خالد الدولي بالرياض، ومطار الملك عبد العزيز الدولي بجدة، وذلك بمقر محطة الشحن في جدة.

وباعتبارها رافداً من روافد خدمة التنمية والاقتصاد الوطني، تقوم شركة الخطوط السعودية للشحن بنشاط واسع على مستوى الخدمات اللوجستية، نشاط نوّه به مدير عام الخطوط الجوية العربية السعودية، صالح بن ناصر الجاسر، الذي أكد أيضاً حرصه على دعم شركة الخطوط السعودية للشحن، لاستكمال برامجها، وخططها التطويرية. ولم ينس الجاسر التذكير بإنجاز الخطوط السعودية هذا العام المتمثل بتشغيل سبعمئة وإحدى عشرة رحلة في يوم واحد، كأعلى معدل تشغيلي للرحلات منذ تأسيس الخطوط السعودية.

الأهمية الاستراتيجية لمشروع إنشاء وتطوير مرافق الشحن بمطاري الملك عبدالعزيز والملك خالد الدولي، كانت المحور الرئيس لكلمة رئيس مجلس إدارة شركة الخطوط السعودية للشحن، فواز بن محمد الفواز، الذي بين أن الشركة تعمل وفق استراتيجية واضحة لمواجهة مختلف التحديات، بتطوير البنية التحتية وبيئة العمل، وتحديث التجهيزات اللوجستية، والارتقاء بمستوى الكفاءة التشغيلية، وتعزيز التعاون مع الشركاء والوكلاء لزيادة حصتها من حركة الشحن العالمية وغيرها. وأفاد الفواز أن الجهود التطويرية للشركة أثمرت في تحقيق نتائج إيجابية أهمها زيادة معدل الحمولة الى اثنين وسبعين في المئة وعدد المحطات إلى ثلاثة وستين محطة دولية وخمسة وعشرين محطة داخلية.

أمّا الأهم من ذلك حالياً فهو ما كشف عنه الرئيس التنفيذي لشركة الخطوط السعودية للشحن، عمر بن طلال حريري، الذي أشار إلى أن الطاقة الاستيعابية لمحطة شحن الرياض ستزيد لتصل إلى خمسمئة وأربعين ألف طن سنوياً على مساحة ستين ألف متر مربع، بينما سيتم زيادة الطاقة الاستيعابية لمرافق الشحن بمحطة جدة إلى ثمانمئة ألف طن على مساحة خمسة وسبعين ألف متر مربع .

وفيما يتعلق بالتفاصيل الأخرى فقد أوضح وزير النقل، نبيل العامودي، أن صالات الركاب القديمة الشمالية والجنوبية  لمطار الملك عبدالعزيز الدولي بجدة ستظل مخصصة لنقل الركاب، وأن قطار الحرمين للركاب والمسافرين لا يستخدم لنقل البضائع، كما لفت النظر إلى قيام شركة "سار" ببناء نحو ستة آلاف كيلومتر من خطوط السكك الحديدية، التي ستستغلها وزارة النقل من أجل عملية نقل البضائع بشكل أفضل وكفاءة عالية وبتأثير أقل على البيئة.

ads

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية