إعلام الحج.. أرقام قياسية لموسم متميز

الجمعة، 7 سبتمبر 2018 ( 06:50 ص - بتوقيت UTC )

قبل بدء موسم الحج أطلق وزير الإعلام السعودي الدكتور عواد بن صالح العواد، في مدينة جدة، الخطة الإعلامية لحج العام 1439، معلناً اكتمال استعدادات وزارته لاستضافة وسائل الإعلام المحلية والعالمية، المقروءة والمسموعة والمرئية، وتوفير التجهيزات المطلوبة لتيسير مهامها، لنقل هذا الحدث الضخم إلى جميع أرجاء العالم. وبعد انتهاء الموسم صدر تقرير نهائي لهذه الخطة، يحمل العديد من الأرقام الدالة على مدى تطور التغطية الإعلامية لمناسك الحج، وفي الوقت نفسه تطور البنية التحتية الإعلامية التي توفرها المملكة لهذه المناسبة.

وأثناء إعلانه الخطة، أكد الوزير أن الوزارة جهزت عدة مراكز إعلامية في مكة المكرمة والمشاعر المقدسة، لخدمة ضيوفها من الصحفيين والإعلاميين، من داخل المملكة وخارجها، وزودتها بكل ما يحتاج إليه هؤلاء، من خدمات صحفية وشبكات اتصالات وأجهزة كمبيوتر واستوديوهات وآليات وبيانات ومعلومات، لتيسير مهمتهم في تغطية أعمال الحج.

وحينها أشار الدكتور العواد إلى أن مركز التواصل الحكومي التابع للوزارة، هو من سيشرف على تنفيذ خطة الحج الإعلامية، ويتولى تنسيق الجهود بين الجهات المشاركة، وجهود التغطية الدولية لأعمال الحج، والتواصل مع مؤسسات الإعلام الدولي والصحافة العالمية، وبث المعلومات والبيانات باللغات الحية على مدار أيام الحج.

كان لابد إذن من معرفة حصيلة تلك الجهود، من خلال الجهة المشرفة على تنفيذ الخطة الإعلامية لموسم الحج، ولهذا جاء إعلان المتحدث الرسمي باسم وزارة الإعلام، مدير عام مركز التواصل الحكومي والدولي، الدكتور عبد الله بن أحمد المغلوث، مؤخراً، عن صدور التقرير النهائي للخطة الإعلامية لموسم حج 1439؛ حيث أكد أن الخطة حققت صدى عالمياً واسعاً، تجسد في العديد من الإنجازات الدولية والمبادرات المهمة وأيضاً الأرقام القياسية.

 وعدد الدكتور المغلوث هذه الإنجازات وتلك الأرقام، التي حققتها التغطية الإعلامية لحج هذا العام، بادئاً بالإشارة إلى وصول عدد مشاهدات مواد تغطيات الحج في وسائل الإعلام العالمية، إلى أكثر من 514 مليون مشاهدة، بينما بلغ عدد هذه المواد 6234 مادة، أُصدرت في 42 لغة، ووصلت إلى 107 دول حول العالم.

عدد وسائل الإعلام السعودية والعربية التي استفادت من الخدمات الإعلامية التي قدمتها وزارة الإعلام، أثناء موسم الحج، وصل إلى 500 صحيفة إلكترونية، و11 صحيفة ورقية، و17 جهة إعلامية، و5 وكالات أنباء. بينما حقق عدد مشاهدات المواد الإعلامية، التي تم بثها على حسابات مركز التواصل الحكومي والدولي؛ باللغات العربية والإنجليزية والفرنسية والألمانية، نحو 30.5 مليون مشاهدة، وبلغ عدد المواد المنشورة 141 مادة، من بينها 51 مقطع فيديو، و20 إنفوغرافيك.

وأطلقت وزارة الإعلام مع بدء الاستعدادات لأعمال حج هذا العام 19 قناة رقمية، استطاعت نشر 1500 مادة إعلامية، حققت أكثر من 89 مليون مشاهدة، وزاد عدد متابعيها عن 92000 متابع، وبلغ عدد الجهات المستفيدة من منتجاتها الإعلامية 158 جهة.

وكان المركز الإعلامي الموحد للحج، الذي أقامته وزارة الإعلام في منطقة مكة المكرمة، قد أسهم في إبراز جهود 71 جهة حكومية، من خلال نشر أكثر من 400 مادة إعلامية، و81 لقاءً تلفزيونياً، وقدم خدماته لأكثر من 818 صحفياً دولياً و168 صحفياً سعودياً. في حين أن بوابة الحج الإلكترونية نشرت أكثر من 1635 مادة إعلامية، تنوعت ما بين الأخبار والصور والقصص الإنسانية ومقاطع الفيديو، زارها أكثر 1.3 مليون زائر، وسجل بها 220 صحفياً، كما تلقت 810 مواد إعلامية من أكثر من 63 جهة حكومية مشاركة.

ولفت المغلوث إلى أن من أبرز المبادرات الدولية التي حققتها الخطة الإعلامية لموسم حج هذا العام، قيام الموقع الإلكتروني لصحيفة "الإندبندنت" البريطانية الشهيرة، ببث فيديو كامل عن أعمال الحج، أنتجه مركز التواصل الدولي التابع لوزارة الإعلام، وحقق أكثر من 800 ألف مشاهدة. مؤكداً أن مشاركة هذا العام مثلت فرصة مهمة لمركز التواصل الحكومي، الذي تم إنشاؤه قبل نحو 7 أشهر، ليستفيد من التجربة ويستعد للمواسم المقبلة بشكل أفضل.

ads

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية