ألعاب الذكاء عبر السوشال ميديا .. تطوير القدرة على التفكير المنطقي

الأربعاء، 5 سبتمبر 2018 ( 04:40 م - بتوقيت UTC )

شارك المستخدم حسين الشاعر، عبر صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي "فايسبوك" صورة لمجموعة من الأكواب متصلة ببعضها البعض بأنابيب رفيعة ويتم ملؤها من خلال أبريق كبير، وسأل متابعيه عن أي الأكواب يمتلئ أولاً؛ لتنهال عليه الإجابات المختلفة، وهو "لغز" كان بحاجة إلى تفكير عميق، بخاصة أن الأكواب ليست على مستوى واحد، وأن بعض الأنابيب مغلقة.

لغز الأكواب والأبريق أحد الألغاز المنتشرة عبر "السوشال ميديا" بصور وصيغ مختلفة، تتداول الكثير من الصفحات، لتنشيط عقل وذاكرة متابعيها من خلال لعبة بسيطة، تلك اللعبة التي تجد تفاعلات واسعة من قبل المتابعين، ذلك أنه على رغم ما تكتظ بها ساحات مواقع التواصل الاجتماعي من سلبيات، فإن إيجابياتها كثيرة ومتعددة في شتى الأوجه والمجالات المختلفة، حتى فيما يتعلق بالألعاب، وذلك من خلال ألعاب هادفة تتبادلها بعض الصفحات بقصد تطوير قدرة الأفراد على التفكير المنطقي وتحفيز الدماغ.

المستخدم محمد، عبر موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" وجه سؤالاً لأحد المختصين، كان نصه: "لدي سؤال يا دكتور إذا سمحت, هل ممارسة الألعاب الذهنية باستمرار تحسن من التذكر والتحليل؟"، ليرد الأكاديمي المختص صاحب شهادة الدكتوراه في علم الأعصاب المعرفي الدكتور علي الغامدي، قائلاً: "ألعاب الذكاء فيها أبحاث كثيرة بين من يثبت ومن ينفي لكن الغالبية متفقين على أنها تطور القدرة على التفكير المنطقي وحل المشاكل".

تنتشر تلك النوعية من الألعاب عبر "السوشال ميديا" منها ما يستفز العقل على التفكير، ومنها معضلات أو ألغاز تُقدم قيمة أخلاقية، مثل طرح معضلة "تروللي" التي تصور أن قطاراً سريعاً أمامه مساران، المسار الأول يصطدم فيه خمسة أفراد، والمسار الثاني فرد واحد، وليتصور كل شخص أنه قائد هذا القطار، أيهما يقتل؟ وغيرها من الألعاب ذات الأهداف المختلفة، ومن بينها ألغاز رياضية ومسائل عميقة تتطلب تدقيقًا واسعًا.

صاحب حساب يحمل اسم "المايسترو" عبر موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" غرّد قائلاً: "من تمارين العقل: ألعاب الذكاء، وألعاب الذاكرة، وألعاب الانتباه، وألعاب التركيز"، وجميعها حاضرة عبر ردهات مواقع التواصل الاجتماعي يتداولها النشطاء فيما بينهم.. وتابع: "المواظبة على هالالعاب راح تنشط عقلك وتفتح عقلك وتخليك منفتح للإبداع والبحث والقراءة والتعلم".

لكن نشطاء عبر "تويتر" تبادلوا الحديث بشأن دراسة أجريت في جامعة ويسترن في لندن، أقرت بأن تلك الألعاب لا تحسن الذاكرة وعمل الدماغ كما هو شائع، لكن يتضح من تعليق الدكتور علي السابق أن تلك الدراسات مختلف عليها، ما بين تأكيد على دورها في تنشيط الدماغ وتطوير القدرة على التفكير المنطقي وعدم وجود علاقة، بينما يستقر يقين لدى الكثيرون عبر منصات التواصل الاجتماعي، حول وجهها الإيجابي وليس السلبي.

صفحة "علم النفس العصبي" عبر موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" نشرت تغريدة جاء فيها: "هناك الكثير من الألعاب المثالية التي تساعد في تحسين العقل البشري مثل العاب الكلمات المتقاطعة وألعاب الألغاز ولعبة الشطرنج وغيرها من الألعاب الكثيرة الواجب عليك أن تجرب أن تلعبها فهي تعمل على تنشيط حالة الدماغ بشكل كبير للتفكير الجيد".

بينما تتوافر الكثير من تلك الألعاب كتطبيقات منفصلة للهواتف المختلفة. وتستغل بعض الصفحات عبر مواقع التواصل الاجتماعي تلك الألغاز لزيادة نسبة التفاعل عليها، بخاصة أن تلك النوعية من الألعاب تشهد مشاركات واسعة من المتفاعلين ويتم تبادلها على نطاق واسع.

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية