المعايدات بعيد الأضحى عرض مستمر في إمارة الرياض

الاثنين، 27 August 2018 ( 10:41 م - بتوقيت UTC )

انتهى العيد ولم تنتهي المباركات والمعايدات في إمارة الرياض، ولازالت انعكاسات البهجة بأجواء عيد الأضحى المبارك تسكن الأنفس، وتبادل الزيارات واللقاءات بين العائلة والأصدقاء عرض مستمر، وسط أمنيات الجميع بأن تسود أجواء السعادة والوئام كل الأيام.

وقصر الحكم بالرياض كان هو الآخر مكاناً للقاءات الأعياد والاحتفالات، حيث استقبل الأمير محمد بن عبد الرحمن بن عبد العزيز أمير منطقة الرياض بالنيابة، وكلاء إمارة منطقة الرياض المساعدين ومديري الإدارات ورؤساء الأقسام والموظفين، الذين قدموا للسلام عليه وتهنئته بعيد الأضحى المبارك.

وبادل الأمير بن عبد العزيز الجميع التهنئة بهذه المناسبة السعيدة، معرباً عن شكره للجميع على ما أبدوه من مشاعر، داعياً الله أن يعيد هذه المناسبات السعيدة، وينعم الوطن بالرخاء والنماء في ظل قيادته الحكيمة.

وألقى الأمير محمد بن عبد الرحمن كلمة استهلها بالحمد والثناء لله عز وجل على ما أنعم به على هذه البلاد من أمن وأمان وقدرة وتمكين، تجلت في نجاح موسم الحج لهذا العام، سائلاً الله العلي القدير أن يحفظ بلادنا قيادة وشعباً، ويديم عزها خدمة للإسلام والمسلمين، داعياً الله أن يوفق الجميع لتأدية الأمانة والمسؤولية، وخدمة الوطن وفق توجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز.

ويأتي ذلك بعد أن رفع الأمير بن عبد العبدالعزيز التهنئة إلى خادم الحرمين الشريفين والأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز ولي العهد، بمناسبة نجاح موسم حج هذا العام، مؤكداً جهود أجهزة الدولة كافة في تنظيم الحج هذا العام، وقال "إن كل مواطن في هذه البلاد المباركة يستشعر شرف خدمة ضيوف الرحمن وواجب العون والمساندة بكل فخر واقتدار بدافع إيماني ووطني ودعم ورعاية من القيادة الرشيدة".

وأضاف إن حشد أكثر من مليوني حاج في المشاعر المقدسة، في جو روحاني ووحدة إسلامية وانسيابية وسلامة أمنية وصحية شاملة، جاءت بفضل من الله عز وجل أولاً، ثم القيادة الحكيمة لمن نذر نفسه بخدمة الحرمين الشريفين.

 

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية