رواد مواقع التواصل يحكمون بين صلاح والاتحاد المصري

السبت، 1 سبتمبر 2018 ( 09:31 ص - بتوقيت UTC )

تغريدة للاعب المصري الدولي نجم ليفربول الإنكليزي محمد صلاح اتهم فيها مسؤولي اتحاد كرة القدم في بلاده بتجاهل رسائله، تفاعل معها آلاف المغردين حول العالم، حتى أن أكثرهم بدأ يتساءل، "ماذا يريد محمد صلاح من اتحاد الكرة المصري؟، وهل هناك بوادر أزمة جديدة تلوح في الأفق؟"، حتى أن بعض رواد مواقع التواصل الاجتماعي توقع أنه يحاول الاعتذار عن عدم قبول دعوات المشاركة في المنتخب خلال الفترة المقبلة.

أحمد إبراهيم نقل عبر حسابه في "تويتر" رأيه، حيث قال إن "ما يربط صلاح باتحاد الكرة، هو المنتخب الوطني، وبالتأكيد يترقب الكل تجمعات ولقاءات المنتخب قبل انطلاق نهائيات بطولة أمم إفريقيا 2018، وفي الوقت ذاته ينتظر صلاح مهمة صعبة، مع نادي ليفربول في الدوري الإنكليزي وأيضاً في البطولة العالمية الأهم دوري أبطال أوروبا، لذلك يحاول صلاح الاعتذار عن بعض المشاركات مع منتخب الفراعنة في الفترة المقبلة، للتركيز مع ليفربول".

أما أحد أعضاء مجموعة "أولتراس أهلاوي" عماد ممدوح فتفاعل مع تغريدة صلاح وكتب في "فايسبوك": "كمصريين لا يهنأ لنا بال إلا إذا أحبطنا أحلام غيرنا، ووضعنا العراقيل أمام نجاحهم وتألقهم، حتى لو كان صلاح لا يريد اللعب في المنتخب المصري، عيب كبير على اتحاد الكرة أن يتجاهل رسائل لاعب بحجمه، رفع اسم مصر والعرب في المحافل الكروية العالمية، بالتأكيد يستحق أن يُسمع له، وتُلبّى طلباته".

بينما علق الخبير الكروي الإسكندراني أحمد مسعود عبر "فايسبوك" أيضا وقال "ينتظر صلاح مهمة تكاد تكون مستحيلة، إذ فرض على نفسه التواجد في منطقة الكبار المتنافسين على الأفضل عالمياً، هو مطالب أمام الجميع إثبات أن العام الماضي ليس صدفة، وأنه استحق عن جدارة لقب هداف البريميرليغ، وأفضل لاعب في إفريقيا، وأن يتواجد في قائمة الأفضل على مستوى العالم". ويشرح مسعود وجهة نظره قائلاً "في بداية بطولة الدوري هناك تألق لاعبون كثر، وسجلوا أهدافاً كثيرة، وعلى رأسهم أغويرو الذي أحرز هاتريك (ثلاثة أهداف)، في أول مباراة له، بينما صلاح في ثلاث مباريات لم يسجل سوى هدفين. حتى أن زميله في الفريق ساديو ماني تخطاه في عدد الأهداف، ما أشعل المنافسة، وصعّب الطريق أمام الفرعون المصري". 

وبالإضافة إلى تألق صلاح الذي استطاع أن يقترب بليفربول إلى التتويج بدوري الأبطال أمام ريال مدريد في العام الماضي، لولا إصابته التي أتاحت الفرصة للملكي دك حصون الريدز، ما يجعل من صلاح مترقباً لتحقيق الحلم الذي ابتعد عند آخر جولة، إذ يؤكد مسعود "من حق صلاح أن يتفرّغ لمستقبله مع ناديه، خصوصاً وأن في الغالب لا يتوقف الدوري الإنكليزي من أجل بطولات إفريقيا".

من جانبه أوضح المستخدم محمد الشمسي "الحل بسيط جداً، يعلن محمد صلاح اعتزاله اللعب دولياً مع المنتخب، لحين مجيء اتحاد كرة قدم جديد، وأراهن أن صلاح لو قام بذلك فسيجبر الاتحاد المصري على الاستقالة خلال أقل من شهر".

ومن الجدير بالذكر أنه بعد أن كتب محمد صلاح عبر "تويتر" أن اتحاد الكرة تجاهل رسائله، ردت عليه الجبلاية بالنفي القاطع لتلقي أية رسالة مباشرة من أي من اللاعبين في المنتخب المصري، وأولهم محمد صلاح، ما يبشر ببداية أزمة يتخوف منها رواد مواقع التواصل، ومحبي اللاعب المصري، أن تؤثر على مستواه في الفترة المقبلة، خصوصاً بعدما أظهر "أبومكة" بعض التراجع في الجولات الأولى من البريميرليغ، علماً أن مدرب المنتخب المصري الجديد المكسيكي أغيري أعلن عن قائمة اللاعبين المحترفين الذين استدعاهم لمواجهة النيجر المقبلة، في شهر أيلول (سبتمبر)، وكان على رأسهم محمد صلاح.

وخرج صلاح عبر حسابه في "فايسبوك" ليكشف عبر فيديو مباشر، ما يريده من اتحاد الكرة، وهو التأمين الجيد لمعسكر المنتخب، مذكراً إنه خلال المونديال كان يضطر إلى النوم في السادسة صباحاً، بسبب عجز إدارة الجبلاية عن توفير الجو الملائم للاعبين، وهو ما طالبهم بتغييره خلال الفترة المقبلة، من توفير طاقم أمن متخصص يستطيع أن يعزل اللاعبين عن الجمهور باحترافية، مؤكداً أنه لا يطلب شيئاً خاصاً لنفسه، ولن يفعل أبداً، وطالب صلاح البعض بالتوقف عن المزايدة على وطنيته.

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية