بدء موسم صرام التمور في الأحساء

الأحد، 26 August 2018 ( 01:31 م - بتوقيت UTC )

"إذا جاء الصرام حنا كرام"، يربط المزارعون في محافظة الإحساء من خلال هذا الكلمات، العلاقة فيما بين كرم أخلاقهم، وكرم موسم الصرام، الذي تستضيفه منطقة الإحساء في المملكة العربية السعودية كل عام، حيث أعلنت أمانة الأحساء منذ شهر، عن الاستعداد والتجهيز لإقامة موسم صرام التمر لهذا العام، والذي بدء يوم الاحد 26 آب/أغسطس في مدينة الملك عبد الله للتمور.

وأعلنت أمانة الاحساء عبر مواقعها الرسمية، عن بدء مزاد موسم صرام التمور في الاحساء "بيع التمور بكميات الجُملة".

ويشارك أمانة الأحساء في تنظيم المهرجان، ست جهات رسمية أخرى، وذلك من أجل إنجاح موسم صرام التمور الحالي 2018، والمقيم في مدينة الملك عبدالله للتمور، حيث يتعاون مع أمانة الأحساء كل محافظة الأحساء، وجامعة الملك فيصل، وغرفة الأحساء، ووزارة البيئة والمياه والزراعة، والمؤسسة العامة للري، وزارة التجارة والاستثمار، والمجلس البلدي بالأحساء.

ويقتصر مزاد موسم صرام تمور الأحساء هذا العام، على بيع التمور بالجملة، وذلك في سبيل رفع مستوى البيع، وتجويد منتج التمور من خلال لجان الجودة المتخصصة، ومكافحة الغش والفرز المخبري لأصناف التمور الواردة، والعمل على رفع ثقافة المزارعين في المحافظة على الجودة، وكذلك السعي الى الاسهام في رفع القيمة السوقية للتمور، فيما سيكون مهرجان التمور الموسع، بداية العام 2019 ضمن مهرجان "ويا التمر أحلى" وذلك في مقر مركز معارض الأحساء التابع للغرفة التجارية.

عبدالعزيز العواد كتب "مع التحية والتقدير للقائمين على موسم صرام التمر في الأحساء، ولكن من المجحف بحق مزارع يتعب طوال العام، في عرض تموره  خلال 7 دقائق فقط، بالرغم من أن التمور تعتبر السلعة الزراعية الوطنية الأهم في المملكة العربية السعودية، والتي نصت عليها رؤية2030"، في حين كتب بن شاهين "وفقكم الله على جهودكم، ولكن لماذا تلزمون المزارع بشراء كرتون قيمته ٣ ريال، وهي التي تذهب للمشتري، نتمنى تخفيض اسعار الكرتون".

ads

 
(1)

النقد

على خير

  • 12
  • 14

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية