"بنطلون جينز" صديق للبيئة

الثلاثاء، 29 أكتوبر 2019 ( 09:00 ص - بتوقيت UTC )

تهتم جمعيات محبي وأصدقاء البيئة بالبحث عن ملوثات الطبيعة التي تتزايد مع تطور الصناعات الثقيلة، ولكن هل يعقل أن تتأثر البيئة بعالم الأزياء؟، الإجابة ربما تكون "نعم"، بسبب استخدام المواد الأولية في تصنيع الملابس، إضافة إلى مخلفات المصانع والتي عادة ما تضر البيئة الطبيعية المحيطة.

العلامة التجارية "C&A" فكرت في أن تكون صديقة للبيئة، وذلك بعدما ابتكرت أول "بنطلون جينز" قابل لإعادة الاستخدام بأسعار منخفضة، حيث يتم تصنيعه بالكامل من مواد مستدامة، حسب موقع "fashionnetwork" المتخصص في عالم الأزياء والموضة. ولم يكن ابتكار العلامة التجارية الهولندية الأول من نوعه في هذا الإطار، بل كانت أطلقت خلال العام العامين الماضيين مجموعة من "القمصان" القابلة للتحلل.

يقول جيفري هوغ، أحد المدراء في شركة "C&A": "لقد كان تصميم هذا الجينز تحدياً، حيث كانت تعمل فرقنا عليه لأكثر من عام. وتطلب الأمر شراكة قوية بين علامتنا التجارية وبين (Fashion for Good) ومؤسسة النمو الذكي للبيئة (EIG) وبعض الموردين، وتم تقييم خصائص المواد المستخدمة في الابتكار بدقة وفقاً لمعايير (Cradle to Cradle) الصارمة". فيما يضيف لويس بيركنز، رئيس معهد ابتكار منتجات (Cradle to Cradle) أن "المستوى الذهبي الذي ناله الابتكار هو أحد أعلى المعايير لدينا، لذلك نعتبر أن جينز (C&A) خطوة مهمة في التحول إلى موضة صديقة للبيئة".

وتعد العلامة التجارية عملاءها بالتكيف مع "بنطلون الجينز" الجديد، حيث أن مكوناته تحتوي على 20 في المئة من القطن المعاد تدويره، ما سيُعطي شعوراً بالراحة لمرتديه، بحسب موقع "لوسوار" الفرنسي.

وتطمح "C&A" إلى اعتماد مبدأ "صداقة البيئة" كأحد معايير الموضة الحديثة، خصوصاً وأنها تفكر في طرح ابتكارها الجديد "بنطلون الجينز" بأسعار رخيصة نسبياً (حوالي 29 يورو)، وفي أشكال للرجال عدة والنساء.

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية