كيف تحافظ على وزنك بسهولة بعد الريجيم؟

الثلاثاء، 16 يوليو 2019 ( 07:15 ص - بتوقيت UTC )

النظام الغذائي المتكامل هدف نسعى إليه جميعاً للتمتع بحياة وصحة أفضل، ومعركة إنقاص الوزن ليست نهاية المطاف في رحلة الريجيم، حيث أن المهمة الأصعب تكمن في الحفاظ على الوزن المثالي بعد الانتهاء من الريجيم.

ويمكن الإشارة إلى أن مرحلة تثبيت الوزن بعد الريجيم تعتبر من المراحل المهمة، لأنها تحافظ على الجسم من العودة إلى الوزن الزائد، وهي غالباً ما تمتد من 6 إلى 12 شهراً. وللنجاح في عملية تثبيت الوزن هناك بعض النصائح الضرورية والفعالة.

فمن أجل الحفاظ على الوزن المثالي، يجب الحرص على تناول كمية كبيرة من المياه، فبعض الناس يختلط عليهم الجوع بالعطش، وبالتالي فإن تناول كمية كبيرة من المياه يقلل الإحساس بالجوع، مما يؤدي إلى تناول كمية أقل من السعرات الحرارية.

وكتب مازن، عبر صفحته في موقع التواصل الاجتماعي "تويتر": "فوائد شرب الماء: يخفف من التعب.. يمنح الجسم نشاطاً كبيراً.. يحسن المزاج.. يساعد على التخلص من الصداع.. يحسن أداء الجهاز الهضمي.. يساهم في الريجيم وتقليل الشهية.. يحافظ على صحة القلب والشرايين".

وعند الشعور بالجوع خلال فترات الليل، من الممكن تناول بعض الأطعمة المفيدة كالفاكهة، مع مراعاة الابتعاد قدر الإمكان عن تناول الأطعمة التي تحتوي على سعرات حرارية عالية.

ومن الضروري أيضاً الحرص على تناول البروتينات خلال الوجبات الأساسية، لأنها تساهم في إعطاء شعور بالشبع لفترات أطول بخلاف النشويات والكربوهيدرات، بالإضافة إلى أنها تحافظ على حجم العضلات وتساعد على نموها وتزيد من معدل الحرق. ويمكن الحصول على البروتينات من اللحوم والدواجن والأسماك ومنتجات الألبان والبقوليات.

ونشرت الدكتورة رزان أحمد، عبر صفحتها في "تويتر": "يسيطر على غالبية متبعي الريجيم هوس الميزان، وتشير الدراسات إلى أن للحالة النفسية عند اتباع الريجيم دور قوي في نجاح البرنامج، حيث أن الشد العصبي الناتج عن متابعة الوزن بشكل يومي يدفع لليأس وزيادة الوزن، لذا لا تزن نفسك سوى مرة كل 28 يوماً، والملابس هي خير دليل على فقدان الوزن".

وينصح خبير التغذية وائل حسن، في منشور عبر صفحته في "فايسبوك"، بإضافة بعض التوابل والبهارات للوجبات، لأنها تساهم في إعطاء إحساس بالرضا، وبالتالي يأكل الإنسان كميات قليلة؟، لأن البهارات تشبع الرغبة في التذوق، بالإضافة إلى أن بعض أنواع البهارات تزيد من سرعة الحرق كالفلفل الأحمر.

ويشير إلى أن البعض يعتقدون أن إهمال وجبة الإفطار هو الحل الأمثل لفقدان الوزن، ولكن أثبتت بعض الدراسات عكس ذلك، فعدم تناول وجبة الإفطار يجعل الإنسان يشعر بالجوع فيأكل كميات أكبر في الغداء والعشاء، وبالتالي يعمل ذلك على زيادة الوزن.

وكتبت روان البنا عبر صفحتها في"تويتر" قائلة: "الألياف تحسن الهضم وتقلل من الكوليسترول وتمنع الإصابة بالإمساك ومفيدة جداً في حميات فقدان الوزن، وتحتاج النساء حوالى 25 غراماً يومياً من الألياف، والرجال 38 غراماً. ويعتبر الشوفان والحبوب الكاملة والخضار والفاكهة أفضل مصدر للألياف".

ومن شأن الحصول على القدر الكافي من النوم،؟ أن يحفز الجسد على إنتاج الهرمونات التي تعطي إحساساً بالشبع، بالإضافة إلى أن النوم الكافي يكافح التوتر ويعتبر علاجاً جيداً لمن يعانون من حالات الشره أثناء التوتر، وأيضاً النوم في مواعيد ثابتة يقي من وجبات منتصف الليل.

وأخيراً، أثبتت دراسة بريطانية حديثة، أن كتابة ما يتم تناوله يومياً يكون بمثابة حافز للحصول على الوزن المثالي. وتشير الدراسة إلى أن الأشخاص الذين يدونون مذكرات الأكل يساعدهم ذلك على فقدان الوزن مرتين أسرع من غيرهم.

ads

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية