"الغنجة".. شعار للأسبوع الثقافي الثاني بعُمان!

الثلاثاء، 14 August 2018 ( 07:51 ص - بتوقيت UTC )

إنطلاقاً من رؤيتها المتمثلة بالحفاظ على الموروث الحضاري وتعزيز الشعور بالفخر والانتماء والحفاظ على صورتها كواجهة ثقافية متميزة، دشنت دائرة التراث والثقافة العمانية بمحافظة جنوب الشرقية فعاليات الأسبوع الثقافي الثاني تحت عنوان "الغنجة".

فعاليات عديدة ومتنوعة يتضمنها الأسبوع الثقافي، ومن بينها معرض للفن التشكيلي بمركز إعداد الناشئين بصور، يحتوي على لوحات فنية في الفن التجريدي والسريالي والبورتريه، باستخدام ألوان الإكريليك والزيتي والمائي وخامات الطبيعة .

ولأن النتاج الثقافي العُماني ثري بمختلف فروع المعرفة سيما في المجال الأدبي، كان لا بد من تخصيص دورة تدريبية في الكتابة الأدبية بمجال القصة لطلاب المدارس، تترافق مع تطبيقات عملية للمشاركين، وتعقد هذه الدورة بمدرسة طيوي للتعليم الأساسي في ولاية صور.

للفتيات نصيب من الأسبوع الثقافي أيضاً، إذ يتضمن دورة تدريبية لهن في صيانة الحاسب الآلي، تتضمن  تدريبًا حول كيفية إصلاح أعطال الحاسب وبرمجته والتعامل مع آخر تحديثاته، وذلك بمركز التدريب بالمديرية العامة للتربية والتعليم بجنوب الشرقية.

ختامها مسك، هو مثل ينطبق على الأسبوع الثقافي، الذي يختتم بإقامة أمسية شعرية في "فن الميدان" بقاعة المديرية العامة للبلديات بولاية صور، بمشاركة شعراء بارزين من مختلف ولايات المحافظة. وتشمل هذه الأمسية مساجلات وعرض لفن الميدان لفرقة الأجيال للفنون الشعبية.

في إطار حرص وزارة التراث والثقافة على إقامة الأنشطة والفعاليات الثقافية وضمن خطة الأنشطة الثقافية لدائرة التراث والثقافة بمحافظة جنوب الشرقية، يأتي الأسبوع الثقافي الثاني لهذا العام، أما هدفه فهو تفعيل المجالات الثقافية والأدبية وإبراز المواهب الشابة وتشجيع الجيل الصاعد على الإبداع والاستفادة من وقته في التعلم والاستفادة.

وكان الأسبوع الثقافي الأول أقيم في شهر سبتمبر من العام الماضي، تحت شعار "منارة العيجة" وتضمن حلقتي عمل تدريبيتين في التمثيل المسرحي والتقنيات التعليمية لبرامج الحاسب الآلي وتنفيذ برنامج "أنت عبقري" إضافةً إلى أمسية شعرية.

أما بالنسبة لهذا العام، فقد تم اختيار "الغنجة" شعاراً للأسبوع، وهي من السفن العمانية التي تشتهر بها ولاية صور والتي لطالما لعبت دوراً مهماً في التواصل التجاري والحضاري قديماً، كما تعتبر من أشهر معالم التاريخ البحري للأسطول التجاري لمدينة صور، ما جعلها تمثل شعار الولاية دون منافس.

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية