كشافو جدة في خدمة ضيوف الرحمن

الجمعة، 10 August 2018 ( 09:48 ص - بتوقيت UTC )

تهبط الطائرات في مطار الملك عبد العزيز الدولي، يصل حجاج بيت الله الحرام إلى جدة، ومباشرة يجدون من يساعدهم، ويرشدهم، ومن يحمل أطفالهم، ويساعد كبار السن منهم والمرضى، ففي الاستقبال ينتظرهم  70 كشافاً وقائداً من منسوبي كشافة تعليم جدة، يلبون نداء الحجاج في مبادرة أسموها "لبيك"، ويشاركون بروح التطوع في خدمتهم، البداية تكون في مجمع صالات الحج والعمرة، لتقديم العون والمساعدة لكافة الحجاج حتى وصولهم إلى وسائل النقل التي يستقلونها، للتوجه إلى مكة المكرمة.

بهذا يتم تأمين وصول الحجاج إلى مكة المكرمة فور وصولهم جدة، أيضاً يقدم كشافو جدة الهدايا للحجاج، وكل ذلك في عمل تكاملي مع كافة الجهات الحكومية والخاصة، ومساندتها في المطار، لإبراز الدور التربوي للكشافة.

بهذا فإن الفرق المشاركة من كشافة تعليم جدة على استعداد دائم لخدمة ضيوف الرحمن، تحقيقاً لرؤية الوطن في المساهمة في زيادة عدد المتطوعين من خلال مبادرة مشروع "لبَّيك" التطوعي، وكذلك الإستعداد الجيد لقادة الكشافة بإشراف العديد من القادة الكشفيين، الذين أعدوا كافة التجهيزات لإبراز الوجه المشرق للكشاف السعودي، في أول محطة لقدوم الحجاج في المملكة، وبنفس الطريقة التي استقبلوا بها الحجاج سوف يقومون بتوديعهم أيضاً، ناشرين السلام، وحسن الخلق وفن التعامل، والتعاون، ومحبة الآخرين، والتسامح.

ومبادرة "لبيك" لا تقتصر على موسم الحج فقط، بل هي أطلقت يد أعمالها التطوعية منذ شهر رمضان الماضي، حيث قدمت كشافة تعليم جدة كل إمكانياتها لمساعدة المعتمرين على أداء مناسكهم بسهولة ويسر، وخلال الشهر الفضيل قدم الكشافة عدداً من الخدمات لضيوف الرحمن منها تجهيز وجبات الإفطار، وتوزيع إفطار الصائمين، وسقي المعتمرين، ونقل المسنين بالعربات، وتوزيع الهدايا على ضيوف الرحمن.

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية