مكياج جديد.. الوجه صار صفحة "إنستاغرام"

السبت، 1 سبتمبر 2018 ( 05:10 م - بتوقيت UTC )

"إنستاغرام" موقع تواصل يحظى بشعبية كبيرة وسط مستخدميه عبر العالم، لكنه أخيراً أصبح ملعباً مثالياً لمحبي المكياج. موضة جديدة اسمها "Instaception"، ومبدأها واضح وبسيط، وهو إعادة رسم أجزاء مما نشاهده في الموقع على الوجه. 

وانتشر المكياج الجديد بين المستخدمين عبر هاشتاغ #Instaception، كما تم نشره عبر "إنستاغرام" قرابة الـ30 ألف مرة، ولا تزال الأعداد في تزايد، في شكل جديدة لعشاق الجمال والموضة والمهووسين بالـ"سوشال ميديا". ولكن من أين أتى هذا الاتجاه الجديد؟.

بعد جراحات التجميل المنتشرة بين الشباب والفتيات حتى يظهرون كـ"قطة سناب شات"، جاء الهوس هذه المرة عن طريق مكياج ليظهر الوجه على أنه صفحة "إنستاغرام" في تزايد رهيب لهوس الـ"سوشال ميديا" واستخداماتها بين البشر.

كل شيء بدأ منذ بضعة أسابيع، في منتصف تموز (يوليو) الماضي تقريباً، عندما شارك اختصاصي المكياج الأسترالي دومنيك بورا عبر حسابه في "إنستاغرام" صورة له مع هذا النوع من المكياج. "كانت هذه الفكرة في زاوية من رأسي لفترة طويلة، لم أنجح في إخراجها بالطريقة التي أردت، لكن لا يهم فهي ناجحة والكل أبدى إعجابه بها"، يوضح الأسترالي صاحب الفكرة في تصريحاته لمجلة "Teen Vogue"، التي كشفت بشكل خاص عن نوايا العديد من المستخدمين على "إنستاغرام" في ركوب موجة المكياج الجديد، مبرزة في الوقت نفسه، كيف أنه يمكن للشبكات الاجتماعية أن تكون مصدر إلهام لكثير من الناس.

وعلى رغم أن العديد من الصور التي تم تداولها توحي أن المكياج الجديد يمكن أن يكون مذهلاً، تذكر المجلة، أنه يجب على الشخص أن يضع في اعتباره أن المظاهر يمكن أن تكون مضللة، فغالباً ما تتطلب هذه اللقطات أو الصور الغريبة الكثير من الجهد، بل وإضاءة جيدة تبرزها. 

ads

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية