البحرين.. تجربة رائدة في التمكين الرقمي في التعليم

الأربعاء، 1 August 2018 ( 07:33 ص - بتوقيت UTC )

باتت التكنولوجيا مرتبطة في جميع مجالات الحياة اليومية كالتعليم، وهو ما يسمى أيضا التمكين الرقمي، والذي طُبق في بداية السنة الدراسية 2014 -2015، ويهدف التمكين الرقمي في التعليم، إلى تمكين الطلبة والمعلمين والعاملين في القطاعات التربوية إعداداً، وتدريباً مستمراً من أجل إكسابهم القدرة على توظيف تكنولوجيا المعلومات والاتصال في التعليم، من أجل بناء الكفاءات الوطنية القادرة على إنتاج المحتوى التعليمي الرقمي، وتخريج أجيال قادرة على الإبداع والابتكار والريادة في هذا المجال.

وحول تفعيل تكنولوجيا المعلومات والاتصال في خدمة التعليم، شارك الدكتور ماجد بن علي النعيمي وزير التربية والتعليم، في الجلسة الحوارية الوزارية حول (الاستثمار في إصلاحات تكنولوجيا المعلومات والاتصال المبتكر في مجال التعليم) في مدينة القاهرة بمصر، وجاء ذلك على هامش القمة الوزارية ضمن مؤتمر قمة الابتكار في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا لعام 2018، وبحضور عدد من الوزراء والمسؤولين عن شؤون التعليم والمعلمين.

وتحدث النعيمي خلال الجلسة أن "الوزارة تعطي اهمية كبيرة للمعلمين، من خلال اخضاعهم لورشات من اجل مواكبة أحدث التطورات في مجال التكنولوجيا"، مشيراً الى أن الوزارة بدأت في تنفيذ مشروع جلالة الملك حمد لمدارس المستقبل عام 2005، والذي يعتبر خطوة متقدمة في مجال استخدام وربط التكنولوجيا في المجال التعليمي.

وأصاف النعيمي أن "الوزارة قامت بتدريب اكثر من 5500 معلماً ومعلمة، خلال أكثر من 280 دورة تدريبية، شملت جميع المستجدات في الفصول الالكترونية، والتجهيزات والبرامج والبرمجيات التعليمية، والسبورات الالكترونية، والكاميرا الوثائقية وأجهزة التصويت الالكتروني، ولمعرفة الوزارة بأهمية التدريب للمعلمين، فإنها تطبق  كادر المعلمين الذي ربط الترقي بالتمهن، مما يتيح الفرصة للاحتفاظ بالعناصر المتميزة في الميدان، الأمر الذي يسهم في تطوير التعليم ومخرجاته، إلى جانب الدورات التي تُمنح على ضوئها شهادات لكافة العاملين في قطاعات الوزارة، لأهمية ذلك ومردوده الإيجابي على عمل الإدارة المدرسية".

النعيمي أكمل في أن "الوزارة مستمرة في التعاون مع شركات عدة، كشركة مايكروسوفت لتدريب المعلمين في مجال عملية دمج التعليم، وكما انه بهدف رفع من إمكانيات المعلمين، فقد عملت على استحداث وظيفة اختصاصي تكنولوجيا التعليم في المدارس الابتدائية والاعدادية والثانوية، وتدريب المعلمين، واختصاصي الإشراف التربوي على معايير واساليب دمج التكنولوجيا في مجال التعليم، وخصوصا معايير ISTE العالمية، من خلال الاستعانة بالإمكانات المتوفرة في المركز الإقليمي لتكنولوجيا المعلومات والاتصال، الذي يعمل في مملكة البحرين، بالتنسيق مع منظمة اليونسكو، باعتباره مركزاً إقليمياً من الفئة الثانية، مؤكداً أن السياسة التدريبية للوزارة مكّنت المعلمين

جاءت الأراء مساندة، ومشجعة لهذه العمل على صفحات التواصل الاجتماعي الخاصة بوزارة التربية والتعليم، حيث كتب صافي مصطفي "تجربة البحرين من أقوى وأنجح الطرق التعليمية المتطورة والنشطة والناجحة"، بينما حسين عبد المنعم رحب بالجهود التي تبذلها الدولة البحرينية في مجال التعليم

ads

 
(6)

النقد

التكنولوجيا صارت كل حياتنا
  • 18
  • 60
اذا تنقطع عنا ساعة بنموت
  • 33
  • 45

التعليم يحتاح

  • 23
  • 44

يحتاج للتكنولوجيا

  • 25
  • 27

التعليم بدو هز كتاف

  • 41
  • 33

جيد شغلكم

  • 10
  • 31

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية