الرياض تنافس العالم في مستوى خدماتها الإلكترونية

الأربعاء، 25 يوليو 2018 ( 08:20 ص - بتوقيت UTC )

لم يعد التحدى أمام الحكومات هو تلبية خدمات المواطنين عبر المكاتب والهيئات العامة، وإنما أصبح التحدى الأكبر هو إمكانية توفير تلك الخدمات بالجودة ذاتها عبر البوابات الإلكترونية وبعيدا عن عناء الإجراءات الروتينية المعتادة.

المملكة العربية السعودية خطت خطوات جادة للتحول نحو الخدمات الإلكترونية، بدأت بالوزارات ثم انتقلت إلى المحليات والبلديات التى راحت تتنافس فى كيفية تقديم الخدمة الأفضل والأسرع عبر بواباتها الإلكترونية، وفى ذلك تعد الرياض كمثالا يحتذى به سعوديا وعربيا.

فأمانة مدينة الرياض حلّت في المرتبة 30 ضمن مجموعة التصنيف العالي في دراسة تقييمية رائدة للحكومة الإلكترونية، أجرتها منظمة الأمم المتحدة على المواقع الإلكترونية لبلديات 40 مدينة على مستوى العالم بهدف تحسين مرونة المدن والاستدامة من خلال الحكومة الإلكترونية.

ومن بين 60 مؤشرا حددتها الدراسة استطاعت البوابة الإلكترونية لأمانة الرياض تحقيق 31 مؤشرا ما مكنها من الدخول ضمن المجموعة العالية، وهى تأتى فى المجموعة الثانية وفقا لتصنيف الدراسة حيث قسمت الدراسة المدن التى خضعت لها الى أربع مجموعات هي مجموعة عالية جدا، وعالية، ومتوسطة، ومنخفضة.

وغطت المؤشرات التى قامت عليها الدراسة الجوانب الفنية والمحتوى من موقع البلديات والأمانات ، وكذلك توفير الخدمات الإلكترونية، ومبادرات المشاركة الإلكترونية المتاحة من خلال البوابة، وسعت دراسة الأمم المتحدة إلى إثبات جدوى المنهجية المستخدمة لتقييم تطور الحكومة الإلكترونية المحلية.

وقدمت الدراسة مجموعة من النتائج التي توضح قيمة هذا النوع من المعلومات لصانعي السياسات والقرارات، والمديرين المعنيين، في تعزيز الحكومة الإلكترونية محليا، بهدف المساهمة في التنمية المستدامة للمدن والمجتمعات.

وخلصت إلى عدد من الدروس المستفادة أبرزها، إقرار الحكومات المحلية بأهمية الحكومة الإلكترونية من أجل تحقيق الاستدامة والمرونة، وأن المدن في هذه البلدان ذات قيم مؤشر التنمية الحكومية الإلكترونية المرتفعة والعالية الأداء تحقق أداءً أفضل من غيرها، وأن 42.5 في المئة من المدن حصلت على تصنيف أقل من التصنيف المعين لبلدانها.

تجربة أمانة مدينة الرياض الإلكترونية تعد إنجازا فى إطار رؤية المملكة 2030 والتى أخذت على عاتقها تصنيف ثلاث مدن سعودية ضمن المدن الأذكى في العالم، فإذا قررت أن تدخل على البوابة الإلكترونية للرياض لن تجد استفسار غائب، حيث يتضمن الموقع كافة الخدمات المحلية بداية من إصدار رخصة بناء وحتى تحديد موعد مع مسؤول.

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية