لتطوير مهارات طفلك.. دعيه يمشي "حافي القدمين"

الأحد، 22 يوليو 2018 ( 08:16 ص - بتوقيت UTC )

يردد الآباء عبارة "لا تمشي حافياً" بشكل مستمر خوفاً على أبنائهم من الإصابة بأي مكروه أو مايكروبات، لكن ما ذكرته دراسة حديثة أثبت العكس، حيث أن بقاء الأطفال حُفاة يُحسن من مهاراتهم الحركية مثل القفز والتوازن، مقارنة بالأطفال الذين يرتدون الأحذية طوال الوقت.

الدراسة أجريت على أطفال تراوحت أعمارهم بين 11 و 14 سنة ممن يرتدون الأحذية في العادة، وتم اختيارهم لأداء اختبار للعدو. وفسّر الباحثون من جامعة فريدريش شيلر الألمانية، ونشروا نتائجها في العدد الأخير من دورية "Frontiers in Pediatrics" العلمية والمختصة في طب الأطفال، بأن عامل البيئة يكون له التأثير الأكبر على هذه النتيجة، بحسب موقع "newztoday".

من جانبه أشار رائيل فينتر أحد المشاركين في الدراسة من جامعة ستيلينبوش في جنوب إفريقيا إلى أن هذه الدراسة أثبتت بأن أداء هؤلاء الأطفال كان أفضل في التوازن والقفز حفاة القدمين، وذلك تدعيماً للفرضية القائلة: "أن تطوير المهارات الحركية الأساسية خلال مرحلة الطفولة والمراهقة يعتمد جزئياً على الأنشطة الاعتيادية".

وبحسب موقع "business-standard"، فإن هذه الدراسة تعتبر الأولى من نوعها، حيث أنها عملت على تقييم تأثير ارتداء الأحذية على تقدم الأطفال والمراهقين في المهارات الحركية. كما قام فريق البحث خلال الدراسة بتقييم ثلاث مهارات حركية وهي: التوازن، القفز الطويل، وسباق بطول 20 متراً لعينة وصلت إلى 810 طفلاً تراوحت أعمارهم بين 6 و18 سنة، تم جمعهم من 22 مدرسة ابتدائية وثانوية في المناطق الريفية في جنوب إفريقيا، حيث اعتاد الأطفال هناك على اللعب دون أحذية، بينما يحدث العكس في المناطق الحضرية في شمال ألمانيا.

وتم اختيار المجموعتين لتمثيل أنماط حياة مختلفة للأحذية على عينة الأطفال، عن طريق اختبارات توازن ومسابقات ركض، ووجد الباحثون من خلالها أن الأطفال الحفاة سجلوا أرقاما أعلى بكثير مقارنة بالمجموعة الأخرى، وكان ذلك واضحاً بشكل كبير في الفئة العمرية بين سن 6 و10 سنوات. 

قائد فريق البحث البروفيسور أستريد زيك، من جامعة يينا الألمانية بين أن "سير الأطفال حفاة القدمين يعد أكثر طبيعية على نطاق واسع، فضلاً عن أن استخدام الأحذية لفترة طويلة تؤثر على صحة القدم وتطوير نمط الحركة"، مؤكداً على ضرورة تخصيص أنشطة للحفاة في فصول التربية البدنية والبرامج الرياضية الترفيهية تهدف إلى تحسين المهارات الحركية الأساسية التي تفيد الأطفال في المدراس، كما يمكن للوالدين تخصيص وقت في المنزل لإبقاء الطفل حافي القدمين"، وفقاً لموقع "business-standard".

يُشار إلى تأكيد دراسات سابقة بأن السير من دون حذاء يساهم ويحفز النمو الدماغي عند الأطفال، لأن الأقدام تحتوي على نسبة كبيرة من الأعصاب، ما يترك تأثيراً على نمو الدماغ، نقلاً عن موقع مجلة "غيزوندهايت" الألماني المختص في الشؤون الصحية.

 
(2)

النقد

موضوع جميل 

  • 16
  • 13

شكرا صفاء 

  • 16
  • 20

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية