احذّر.. هاتفك النقال يتجسس عليك!

السبت، 13 أبريل 2019 ( 05:30 م - بتوقيت UTC )

يبدو أن الهواتف الذكية صارت وسائل تجسس بامتياز، حيث أكدت دراسة حديثة أن تطبيقات الهواتف الذكية لا تستمع للمستخدمين فقط؛ بل تشاهد كل ما يفعلونه بحسب موقع "ذا فيردج" التقني.

وقد أجرى الدراسة  أكاديميو علوم الكمبيوتر في جامعة "نورث إيسترن"، وطبقوا التجربة على أكثر من 17 ألف تطبيق من أشهر التطبيقات المتاحة على متجر "أندرويد"، لمعرفة إذا ما كان أي تطبيق يتجسس على المحادثات عبر ميكروفون الهاتف. وتم التوصل إلى أن أكثر من نصف التطبيقات تحصل على موافقة للوصول إلى الكاميرا والميكروفون، الأمر الذي يمكنها من تسجيل محادثات الاشخاص. وبتحليل جميع التحرّكات، قرّر الباحثون أنه لم يتم إرسال أي ملفات صوتية إلى أي نطاقات تابعة لجهة خارجية.

غير أن الباحثين اكتشفوا أشياء أكثر خطورة ، تتمثل في قيام بعض التطبيقات بالتقاط "سكرين شوت" لما كان يفعله الأشخاص بالإضافة إلى تسجيلات فيديو، وتم إرسال هذه اللقطات إلى جهة خارجية، كما أن بعض التطبيقات سجّلت مقطع فيديو لشاشة التطبيق وأرسلته إلى شركة تحليلات أجهزة الجوّال التابعة لجهات خارجية، وتعلق الأمر  بمعلومات حساسة، تمثلت في أرقام بطاقات الائتمان والعناوين.

وبحسب تقرير نُشره موقع صحيفة "نيويورك تايمز"، فإن بعض التطبيقات قادرة على مراقبة الإعلانات والبرامج التلفزيونية التي يشاهدها المستخدم على شاشة التلفاز، ولو كان الهاتف مغلق، بالإضافة إلى أن بعض تطبيقات الألعاب تستطيع  تتبع البرامج التلفزيونية التي يفضلها المستخدمون وعدد المرات التي يشاهدون فيها الإعلانات، ويتم التجسس عبر ميكروفون الهاتف الذكي بتحديد الإشارات الصوتية للإعلانات والبرامج التلفزيونية عند مشاهدة التلفاز. وبحسب التقرير نفسه فإن الغاية من عملية التجسس هو استهداف المستخدمين بالإعلانات التي أثارت اهتمامهم خلال مشاهدتهم الإعلانات والبرامج التلفزيونية، حيث أن هذه المعلومات تؤثر ما سيشاهده المستخدمون على شاشات هواتفهم الذكية في وقت لاحق.

من جهة أخرى، حذرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية من عمليات التجسس التي يتعرض لها مستخدمو الهواتف الذكية عن طريق بطارية الهاتف، التي يمكن أن تكشف كل ما يكتبه أو يقرأه المستخدم عبر شبكة الإنترنت. وفي هذا السياق ، أفادت تجربة عملية أجراها باحثون في جامعة "تكساس"، بأنه يمكن كشف  ما قام المستخدم بكتابته باستخدام  خاصية من تقنية الذكاء الأصطناعي تستطيع تمييز المفتاح الذي جرى الضغط عليه بعد وضع مراقب صوتي في بطارية هاتف ذكي ورصد تدفق الطاقة أثناء الكتابة.

ويكمن الخطر في كون هذه الطريقة قادرة على كشف كلمات السر وقرصنة حسابات المستخدمين و إمكان كشف بعض الأمور الخاصة بهم كآخر وقت أجريت فيه مكالمات  هاتفية أو آخر مرة استخدمت فيها كاميرا الهاتف. غير أن الوصول لهذه المعلومات يشترط ان يكون الهاتف الذكي في حالة استخدام ومفصولاً عن الشاحن ، وفق ما ذكرته صحيفة "ديلي ميل".

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية