الكافيين قد ينقذ حياتك

الاثنين، 2 يوليو 2018 ( 04:26 ص - بتوقيت UTC )

يبدو أن ارتباط الناس بالقهوة وغيرها من المواد التي تحوي مادة الكافيين  له مبرر علمي، اذ كشفت دراسة علمية حديثة، أن تناول أربعة فناجين قهوة يومياً يساعد القلب على إصلاح نفسه بنفسه من التلف وإصلاح الخلايا.

ويقول الخبراء الذي أجروا الدراسة في معهد IUF-Leibniz للأبحاث في الطب البيئي في "دوسلدورف" بألمانيا أن الكافيين يحمي الأشخاص المسنين والبدناء من مشاكل الأوعية الدموية، خصوصاً بعد النوبات القلبية. ويظن الباحثون الألمان بأن الكافيين قد يصنع الخلايا التي تبطن الشرايين والأوردة ويجعلها أكثر صحة، ويحسن مقاومتها أو قدرتها على التعافي من التلف.

تحسين وظائف القلب

وجد العلماء أن المادة الموجودة في الشاي والمشروبات الغازية تحوي نفس البروتين الحيوي الموجود في القهوة والذي يدعى p27، ويتمثل دور هذا البروتين في تحسين وظيفة الخلايا المبطنة للقلب والأوعية الدموية، بحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية. وليس هذا البحث مبرراً لتناول المزيد من القهوة وفق الخبراء، بل هو  طمأنة للذين يتناولون القهوة يومياً طالما أنهم لا يتناولون معها قطعة كبيرة من الحلوى.

مرضى السكري

زيادة على تحسين خلايا القلب، وجد علماء سويسريون، في بحث سابق لهم، أنه بالإمكان تعديل خلايا الكلى للاستجابة للكافيين بغرض مساعدة مرضى السكري في إطلاق الأنسولين. وبحسب صحيفة "ديلي ميل" فإنه بمجرد إضافة كوب شاي أو قهوة يحتوي على الكافيين، له مفعول وقائي ضد داء السكري من النوع الثاني، وقد يحفز انتاج الأنسولين، وبالتالي التخلص من الحقن إلى الأبد.

فوائد إضافية

ولا تقتصر فوائد تناول القهوة على الجانب الصحي بل تعدته إلى الجانب السلوكي، ذلك أن علماءً أميركيين كشفوا عن أن للقهوة فوائد إضافية للجسم، منها زيادة فاعلية العمل الجماعي. وأكدت التجارب أن الكافيين يزيد من الانتباه والقدرات الإبداعية، من خلال اشتراك 72 متطوعاً من الشباب الذين تتراوح أعمارهم بين 20 و25 عاماً، في تجربة قسم فيها المتطوعون إلى مجموعتين، واستهلكوا فنجان قهوة يومياً، وثبت أنهم يتحدثون بإيجابية عن زملائهم الذين لم يستهلكوا القهوة، وارتفعت روح العمل الجماعي بينهم.

واستناداً إلى النتائج التي أسفرت عنها التجارب، خلص العلماء إلى أن استهلاك القهوة باعتدال يساعد في تحسين فاعلية العمل الجماعي، ويؤثر بصورة إيجابية في عمل الدماغ ويحمي خلاياه من المؤثرات التي تدمرها، ويساعد في المستقبل على منع الإصابة بالخرف، زيادة على أن القهوة مفيدة بشكل خاص للمصابين بمرض الزهايمر، إضافة إلى ذلك فإن مادة الكافيين تخفض من وتيرة نمو لويحات الأميلويد، التي ترفع من خطر الإصابة بالأمراض العصبية بنسبة 20 في المئة.

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية