الجبل الأسود .. أرض السحر والتاريخ

الاثنين، 17 يونيو 2019 ( 06:45 م - بتوقيت UTC )

"مونتينيغرو" أو الجبل الأسود، هي دولة تقع على أراضي القارة الأوروبية، وهي الدولة التي شكلت اتحاداً بين جمهوريتي صربيا والجبل الأسود. عاصمتها بودغوريتسا، أما لغتها الرسمية فهي اللغة المونتنغرية.

تلك الدولة الصغيرة تمتاز بطبيعة ساحرة وخلابة، وعلى رغم أنها تقع في القارة الأوروبية، إلا أن كلفة السفر إليها أقل بكثير من غيرها في القارة العجوز، لذلك صارت وجهة للسياحة مع مطلع العام 2000، كذلك تستقطب سنوياً آلاف السائحين الذين يتهافتون على منتجعاتها المطلة على البحر الأدرياتيكي.

هذه الدولة تحفل بالجمال الطبيعي الذي يعود الفضل فيه إلى الجبال المحيطة به والمغطاة بالغابات الخضراء، وشواطئها المدهشة، وبحيراتها الصافية، فضلاً عن أنهارها وبلدانها الجميلة ذات التاريخ العريق.

وتمتاز "مونتينيغرو" بما يُطلق عليه السياحة "المُختصرة"، بحسب موقع ابن بطوطة السياحي، وذلك بسبب صغر حجمها، حيث يمكن للمرء زيارة معظم معالمها في رحلة سياحية واحدة، لذلك فإن السفر إليها قليل التكلفة، لما لفنادقها والمعيشة فيها من أسعار منخفضة.

تتفاوت درجات الحرارة بين المناطق الجنوبية (حارة في الصيف ومعتدلة في الشتاء)، والمناطق الشمالية (برودة طوال العام)، ويجمع هذا البلد بين السياحة الطبيعية والشاطئية، وهو مناسب لرحلات العائلات والشباب وشهر العسل.

الجبل الأسود بها العديد من الأماكن الجميلة، والتي تستحق الزيارة، ومن أهم هذه الوجهات السياحية مدينة بودفا وهي أشهر مدنها السياحية، حيث تمتلئ بالشواطئ المزدحمة، والبيوت الأثرية، و تطلّ المدينة على ما يُعرف بـ"ريفيرا بودفا"، وهو الساحل الجنوبي للجبل الأسود، وتملك المدينة أكثر من 35 شاطئا معظمها صخرية، وتُعد المدينة القديمة بشوارعها الضيقة ومحلاتها ومطاعمها أهم معالم الجذب السياحي هناك.

ومن أهم المدن هناك كذلك مدينة كوتور ، والتي توصف بأنها مدينة الحب، فهي من أكثر المدن رومانسية في أوروبا، وتطلّ على خليج كوتور الخلاب بمناظره الجبلية، وتبعد قرابة نصف ساعة شمالي بودفا، وساعة ونصف عن العاصمة. وتشتهر بالمدينة القديمة المطلّة على الخليج وقلعة "سان جيوفاني"، وكذلك العديد من الساحات والكنائس، ويمكن القيام بجولات على القوارب حول خليج كوتور الذي ليس له مثيل، وهي خيار مثالي لرحلات شهر العسل.

أما مدينة هرسك نوفي، فتبعد  قرابة ساعة عن كوتور، وتطلّ على الخليج الجميل، وهي مدينة هادئة وحالمة يوجد فيها العديد من القلاع والحصون والآثار، مثل "برج الساعة" في وسط المدينة القديمة، والتي تحوي العديد من الكهوف القديمة، ومن الممكن أيضاً القيام بمغامرة تخييم في الجبال والغابات المحيطة بها.

وتقع العاصمة بودغوريتسا وهي أكبر مدن الجبل الأسود في وسط البلاد، وتمتاز بالكلفة المنخفضة للفنادق والمعيشة وسيارات الأجرة، وتشهد المدينة درجات حرارة مرتفعة في شهور الصيف، ومعتدلة بقية الفصول، كما يمرّ نهر "موراكا" الهادئ فيها ليزيدها جمالاً وأناقة، ويلحظ الزائر للمدينة القديمة في بودغوريتسا بصمات العمارة العثمانية، مع وجود عدد من المساجد، حيث خضعت لسيطرة العثمانيين في مرحلة من مراحل تاريخها.

مساحة الجبل الأسود تقدر تقريباً بحوالي 13 ألف كيلو متراً مربعاً، ويقدر عدد سكانها بحوالي 680 ألف نسمة، عملتها هي اليورو، وتعتبر واحدة من الجمهوريتين اللتين شكلتا يوغوسلافيا الجديدة، بعد أن استقلتا عن الاتحاد اليوغسلافي الذي كان يضم دولاً أكثر.

وتقع دولة الجبل الأسود في البلقان، حيث تحدها من الجهة الغربية كرواتيا، أما من الشمال فتحدها البوسنة والهرسك، في حين تقع صوبيا وكوسوفا إلى الشرق منها، أما ألبانيا فهي التي تشترك معها في الحدود الجنوبية.

وتعتبر دولة الجبل الأسود واحدة من الدول الساحلية، حيث إنها تمتد على مسافة تقترب تقريباً من 200 كيلو متراً تقريباً من البحر الأدرياتيكي، بحسب موسوعة المعرفة.

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية