لماذا تشعر بالإرهاق على رغم النوم الكافي؟

الأحد، 21 يوليو 2019 ( 09:00 م - بتوقيت UTC )

"الشائع لدى الاختصاصيين أن عدم أخذ قسط كافٍ من النوم قد يؤدي إلى ظهور أعراض منها: التعب والقلق والتوتر العصبي وضعف التركيز ومشكلات أخرى"، هذا ما نقله طلال عبر حسابه على "تويتر"، قبل أن يصطدم بتعليق أحمد والذي جاء فيه أنه "على رغم نيله قسطاً كافياً من النوم إلا أنه يشعر بالتعب"، وهو ما جعل الأول عاجزاً عن الإجابة.

وفي الوقت الذي يسعى كثيرون إلى أخذ قسط كافٍ من النوم يومياً كي يتغلبوا على الإرهاق أو التعب، تظهر مشكلة عكسية تتمثل في استمرار شعور آخرين بالتعب، حتى وإن كانوا قد استغرقوا في النوم ساعات كافية، وهو الأمر الذي توصل باحثون إلى أسبابه، والتي استعرضها موقع Life Hack في تقرير حديث.

وقال التقرير إن عدم ممارسة التمارين الرياضية بشكل منتظم قد لا يُحفز الجسم على النوم بطريقة منتجة وطبيعية، كما أن الجفاف يعد سبباً في شعور الأشخاص بالتعب، وهو الذي يؤثر على عمل أعضاء الجسم بكفاءة عالية، لذلك ينصح الأطباء بشرب ما لا يقل عن ثماني أكواب من الماء يومياً، كي تحفظ طاقة الجسم لمدة أطول.

ونصح التقرير نفسه، الأشخاص المرهقين بمراجعة نظامهم الغذائي، إذ أن الأطعمة الغنية بالدهون أو عالية الكربوهيدرات قد تسبب الشعور بالتعب، في حين أن تناول الطعام الصحي على فترات منتظمة على مدار اليوم يمنع حدوث انخفاض على مستوى طاقة الجسم، كما حث على ضرورة الابتعاد عن الأطعمة المصطنعة أو التي تحتوي على نسبة عالية من السكر، والتي قد تسبب خللاً في مستويات السكر في الدم وبالتالي نقص طاقة الجسم.

ونوه الباحثون إلى أن الاكتئاب أو التوتر قد يكونان سبباً في الشعور بالتعب والإجهاد على رغم استمتاع الأشخاص بقسطٍ كافٍ من النوم، فيما توقعوا أخيراً أن تكون هناك مشكلات طبية قد يعاني من الأشخاص وتسبب لهم شعوراً بالتعب رغم النوم الكافي، وهذه المشكلات قد تتعلق بالغدة الدرقية أو فقر الدم وأخرى.

فيما يرى آخرون أن اعتماد العديد من الأشخاص على تناول الكافيين طوال اليوم كي يتغلبوا على الشعور بالتعب أو الإرهاق خلال النهار، قد يُحدث نتيجة عكسية في ساعات متأخرة من اليوم، وتتمثل في انخفاض مستويات الطاقة لديهم، ويُعيد لديهم الشعور بالتعب، بحسب موقع Science Alert.

بينما كثيرون يُهملون وجبة الإفطار، وهي التي تعد وجبة مهمة لبدء اليوم بهمة ونشاط والحفاظ على ضح الدم في الجسم، بعدما يكون الجسم قد استنفذ كل الطاقة التي استفاد منها في وجبة العشاء في الليلة السابقة خلال النوم، وهذه العادة قد تكون سبباً في شعور الإنسان بالتعب أو الإرهاق رغم ساعات النوم الكافية، وفقاً لموقع Health.  

ولا يستبعد آخرون أن تكون هناك مشكلات تتعلق في نقص كميات الحديد في الجسم، وبالتالي تكون النتيجة هي الشعور بالتعب أو الإرهاق طوال الوقت، كما قد يفتقد الجسم لفيتامين ب الذي يحول الطعام إلى طاقة ويقاوم الشعور بالتعب أو النعاس، أو نقص عنصر المغنيسيوم من جسم الإنسان، بحسب موقع Bustle. 

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية