الموت في دراما رمضان .. سخرية لجمهور الـ"سوشال ميديا"

الثلاثاء، 7 مايو 2019 ( 12:30 م - بتوقيت UTC )

جاءت معظم نهايات مسلسلات رمضان الماضي حزينة ومأساوية، حيث سيطر الموت على أغلبها، وإذا كان مسلسل "طايع" للنجم المصري عمرو يوسف شهد أكبر حوادث قتل وانتقام، على مدار حلقاته، ما فجّر سخرية رواد الـ"سوشال ميديا"، فإن عدوى "طايع" انتقلت لبقية المسلسلات.

قُتل النجم ياسر جلال في نهاية أحداث مسلسله "رحيم"، ومات نادر الذي يُجسده النجم المخضرم يحيي الفخرانى في مسلسل "بالحجم العائلي"، ويعود أيوب (الذي يجسده مصطفي شعبان) فقيراً، حيث يعرض عليه صديقه المؤلف المشهور أن يطبع له روايته الجديدة والتي تحمل عنوان المسلسل "أيوب وبينا الأيام" كما تم إيداع شقيقته سماح مستشفى الأمراض النفسية، وتُعدم زوجة حسن الوحش (الشخصية التي جسدها الفنان محمد لطفي)، كما ينتحر إسماعيل (الذي جسده الفنان خالد كمال) زوج كريمان (أمينة خليل) في مسلسل "ليالي أوجيني". 

أما مسلسل "كلبش 2" للنجم المصري أمير كرارة فحملت نهايته العديد من التساؤلات، حيث قُتل سليم الأنصاري (بطل العمل)، وشاهدنا مشهد قتله وأخذ العزاء وانهيار والدته وحبيبته، ثم يظهر في مشهد جديد يقف بعيداً ويتابع مراسم عزائه، وينظر إلى أهله في نهاية الحلقة، وهو ما يوحي باحتمالين، أن هناك جزء ثالث من العمل، وأن سليم يعمل متخفياً، أما الاحتمال الثاني فهو أن الشرطة قصدت ذلك حتى تحميه من الإرهابيين لإخفائه عن العيون، وأن هذا أمر متفق عليه لكي يحافظوا على حياته.

ولكن أكثر الصور المنتشرة من الحلقة الأخيرة للمسلسل هي صورة سليم الأنصاري وهو غارق في دمائه بعدما أُطلق عليه الرصاص، وهي الصورة التي نشرها بطل العمل أمير  كرارة عبر حسابه على "تويتر"، مكتفياً بكتابة اسم الشخصية التي جسدها.

وعبر الجمهور عن حزنه الشديد واستيائه من نهايات المسلسلات المأساوية، وتفاعل الجميع على مواقع التواصل الاجتماعي، خصوصاً مع مسلسل "رحيم" الذي دُشن "هاشتاغ" باسمه على موقع التغريدات الشهير "تويتر".

تلك النهايات الحزينة جعلت رواد الـ"سوشال ميديا" يسخرون من الطريقة التي انتهت بها أحداث المسلسلات، حيث وصف بعضهم الأمر بأنه أقرب إلى "الأفلام الهندي"، نظراً لكم المبالغات والصدف في بناء الأحداث وتطورها، في حين أشار البعض إلى أن كتاب الدراما جميعاً يعانون من الاكتئاب، ويحتاجون لعلاج نفسي، حيث قالت فرح سليم في تغريدة لها "شكراً يا جماعة على نهايات مسلسلات رمضان الجميلة دي.. المرة اللي جاية اعملوا المسلسلات في مقابر".

وقال العنزي "نهايات المسلسلات جداً جداً جداً فاشلة.. ولا مسلسل نهايته معقولة"، وغردت نيرمين قائلة "بيقولك نهايات المسلسلات الممثلين ماتوا والمخرجين ماتوا والمتفرجين اكتئبوا من المشاهد فانتحروا"، في حين كتبت مروى مصطفي عبر حسابها على "فايسبوك": "إيه العيد العسل ده حتى نهايات المسلسلات كلها موت".

 

حياة الإخبارية

حياة الإخبارية